الخميس , ديسمبر 12 2019

مفاوضات سرية وراءها مفاجآت… قائد عسكري عربي يزور البنتاغون

مفاوضات سرية وراءها مفاجآت… قائد عسكري عربي يزور البنتاغون
استقبلت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) وفدا عسكريا عربيا، فيما نشرت وسائل إعلام تقارير عن وجود مفاوضات سرية في الزيارة التي ستنطوي على مفاجآت.
وقالت صحيفة “الأيام” المغربية إن الجنرال دكوردارمي عبد الفتاح الوراق، يقود مفاوضات سرية مع كبار مسؤولي وزارة الدفاع الأمريكية بالولايات المتحدة الأمريكية، برفقة مجموعة من المسؤولين البارزين في القوات المسلحة الملكية.
وبحسب جريدة “المساء”، فإن الجنرال الوراق حل أول أمس الاثنين، في الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل عقد صفقات عسكرية مهمة سيحصل عليها المغرب، الذي سيحتضن في الأسابيع القليلة المقبلة مناورات عسكرية سيشارك فيها الجيش الأمريكي والقوات المسلحة الملكية، إلى جانب عدد من الدول الأفريقية.
وأضافت الصحيفة أن زيارة الجنرال الوراق للولايات المتحدة الأمريكية، على رأس وفد عسكري رفيع، ستكون “وراءها مفاجآت”؛ كصفقات ستكون في الغالب في سلاح الجو، إذ تم التركيز على طائرات حربية متطورة من طراز “إف 16″ و”بلوك 70”.
وذكرت صحيفة “اليوم” أن الزيارة تتزامن مع التوتر الذي تعرفه المنطقة العازلة بالصحراء، ومع تحرك ترسانة قوية من الثكنات بمختلف ربوع المملكة نحو منطقة الجنوب كرد على استفزازات جبهة “البوليساريو”.
وانطلق التمرين المشترك المغربي — الأمريكي “الأسد الإفريقي 2018″، في المغرب ابتداء من أمس الاثنين وحتى 29 أبريل/ نيسان الجاري.
قالت القيادة العامة للقوات المسلحة المغربية، الثلاثاء 17 أبريل/ نيسان، إن ملك المغرب ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، محمد السادس، أطلق إشارة البدء لتمارين “الأسد الإفريقي” التي تعقد بمناطق أغادير، وتفتيت، وطانطان، وتزنيت، وبنجرير والقنيطرة، بمشاركة 15 دولة أجنبية وعربية.
وأشارت قيادة القوات المسلحة المغربية، في بيان حصلت “سبوتنيك” على نسخة منه إلى أن القوات العسكرية الدولية المشاركة في المناورات، بدأت في التوافد على المغرب هذه الأيام، وأضاف البيان أن ما يقرب من 900 جندي أمريكي وصلوا إلى المغرب بالفعل للمشاركة في تمرين الأسد الإفريقي “2018 African Lion”.