الخميس , نوفمبر 22 2018
الرئيسية / اقتصاد / خبير يذكر السوريين بـ”وجع بيضهم” في العراق .. ويحذر ؟
خبير يذكر السوريين

خبير يذكر السوريين بـ”وجع بيضهم” في العراق .. ويحذر ؟

خبير يذكر السوريين بـ”وجع بيضهم” في العراق .. ويحذر ؟

بين الخبير الاقتصادي شادي أحمد أن الاقتصاد الأردني أمام فرصة ذهبية بعد افتتاح معبر نصيب والتشديد على العبور باتجاه واحد فقط من خلال هذا المعبر الذي كان يشكل ممر لـ67% من تجارته البرية.

وأضاف أحمد أن ثمة أمر لم ينتبه إليه الكثيرين يصب في مصلحة الجانب الأردني مقابل نظيره السوري، يتمثل بأن السعودية ألغت فوراً الرسوم التي كانت مفروضة على الشاحنات الأردنية التي تدخل إلى السعودية ذات الأعلى سعراً، ما يعني أن التاجر الأردني وشركات الشحن الأردنية سيكونا الوكيل الحصري للبضائع السورية التي ستذهب إلى السوق السعودية عن طريق إعادة التصدير، وبالتالي لن يكسب التاجر السوري والمزارع والصناعي سوى إيراداته من البيع في السوق الأردني الأقل سعراً، بينما يكسب الاقتصادي الأردني كل الفوائد من تصدير بضاعتنا إلى السعودية..!.

وبين أحمد أن ذلك يحتم على الحكومة السورية وضع قائمة بالسلع المسموح مرورها عبر هذا المعبر سواء من ناحية الكم، أم ناحية النوع، كي تحافظ على أسعار السلع المحلية، ووضع قيود لدخول الشاحنات الأردنية إلى سورية مثلما هم يفرضون قيود على الشاحنات السورية، واستيفاء رسم دعم لصندوق الإنتاج الزراعي على كل البضائع السورية التي يعاد تصديرها من الأردن، إلى جانب تطبيق مبدأ التعامل بالمثل. لافتاً إلى أن سعر الحمضيات يباع بأقصى حالاته بنصف دولار في السوق المحلية، بينما يباع في الأردن بـ2 – 3 دولار وفي السعودية يباع بـ7 – 10 دولارات..!.

واستذكر أحمد سنوات استجرار العراقيون للبيض من الأسواق السورية، لدرجة أصبح فيها سعر البيض في بغداد أرخص منه في دمشق، لأنهم يأتون بإمكانيات مادية كبيرة ويسحبون كميات كبيرة، ما أدى بالنتيجة إلى رفع الأسعار في السوق المحلية المرتفعة بالأصل قياساً بدخل المواطن..!.

سيرياستيبس

شاهد أيضاً

بالفيديو… “التكسي الطائر” يحلق في سماء العاصمة الأردنية عمان

بالفيديو… “التكسي الطائر” يحلق في سماء العاصمة الأردنية عمان أطلق الأردن خدمات “التكسي الطائر” لنقل …