الأحد , نوفمبر 17 2019
ما سر الخطوط البيضاء والسوداء في الحُمر الوحشية؟

ما سر الخطوط البيضاء والسوداء في الحُمر الوحشية؟ دراسة تجيب

ما سر الخطوط البيضاء والسوداء في الحُمر الوحشية؟ دراسة تجيب

أخيرًا تمكن العلماء من حل لغز الخطوط البيضاء والسوداء على جسد الحمُر الوحشية، حيث عثروا على علاقة في ذلك بالذباب مصاص الدم، حيث يهبط على الحيوانات؛ بهدف تناول غذائه من دمائهم.

وبحسب موقع “ديلي ميل” البريطاني، أجرى مجموعة من علماء جامعة كاليفورنيا، تجربة غير عادية على خيول عادية، في إحدى مزارع حقول سومرست، حيث ألبسوها معاطف مخططة يشبه تصميمها جلد الحمار الوحشي، ووجدوا أن الذباب تجمع بمعدل أقل عن السابق، لكن رؤوسها لم تكن بمعزل عن هجمات الذباب؛ لأنها الجزء الوحيد من الجسد الذي لم يكن مغطى.

وبنهاية هذه التجربة أكد العلماء على أن وظيفة خطوط الحمار الوحشي هي حمايته من لدغات الذباب، الذي يحمل في كثير من الأحيان الأمراض الفتاكة، فكيف تعمل؟

أظهرت لقطات فيديو، أن الذباب واجه نمطا وصفه العلماء بـ”المرتبك” و”غير المنضبط” عندما رأى الخطوط، فعادة ما يكون تحرك الذباب سريع جدًا أثناء الهبوط على جسد الحيوان، إلا في حالة الحمار الوحشي، فكأن شيئا يمنعه من إدراك أنه قريب من الهبوط.

وقال رئيس الدراسة البروفيسور “تيم كارو”، من جامعة كاليفورنيا في ديفيس: “لا نعرف ما الشيء الذي يمنع الذباب من الهبوط على جسد الحمر الوحشية، لكن بالتأكيد الخطوط تمارس تأثيرًا في ذلك، فالتباين العالي بين الأسود والأبيض يخدع رؤية الذباب الذي يعتمد في الأساس على استشعار الحركة”.

وأضاف الدكتور “مارتن كيف”، عضو في فريق من جامعة بريستول: “الذباب يرتبك تمامًا بوجود هذه الخطوط، خاصة مع عيونهم منخفضة الرؤية، يشبه بطريقة مماثلة، قدرة البشر على الطيران في مواجهة الشمس”.

وعلى مدار سنين طويلة، كان هناك نظريات تحاول تفسير وجود هذه الخطوط، من ضمنها نظرية قالت إن وظيفتها التمويه، أو وسيلة دفاعية أمام الكائنات المفترسة، أو أنها طريقة ما للتواصل مع الأفراد الآخرين، أو أنها نظام للسيطرة على الحرارة.