الأربعاء , يوليو 17 2019
انحسار أزمة "البنزين

انحسار أزمة “البنزين”.. وانخفاض في سعر الدولار

انحسار أزمة “البنزين”.. وانخفاض في سعر الدولار

شهدت سوريا تراجعا نسبيا ملحوظا في طوابير الازدحام على مادة البنزين في محطات الوقود، منذ يوم أمس، وحتى اليوم السبت، كما شهد سعر صرف الدولار اليوم ظهرا انخفاضا نسبيا عن معدلات افتتاحه صباحا.

انحسار أزمة “البنزين”

بدأت أزمة البنزين بالانحسار في المدن السورية بعد الإجراءات التي طبقتها وزارة النفط وأهمها قرارات مواعيد التعبئة للسيارات وأيضا السماح باستيراد وبيع “البنزين أوكتان 95” (بسعر التكلفة 600 ليرة).

وشهدت الكثير من محطات الوقود تراجعا في حجم الازدحام عليها، ويأتي ذلك بعد أيام من وعود وزارة النفط السورية بأن أزمة البنزين سوف تنتهي بموعد أقصاه نهاية الشهر الحالي.

كما أعلنت الوزارة منذ أيام أنه تم إعادة تشغيل التكرير في مصفاة بانياس بحيث ترفد السوق بكميات من البنزين والمازوت.

من جهة أخرى شهد سعر صرف الدولار انخفاضا طفيفا تراوح بين 4 إلى 8 ليرات للدولار الواحد بين محافظة وأخرى، ووصل انخفاضه إلى 570 ليرة في محافظة الحسكة بينما كان انخفاضه طفيفا في العاصمة دمشق حيث وصل إلى 578 ليرة سورية للدولار الواحد بعد أن كان تجاوز صباحا عند الافتتاح عتبة 580 ليرة.

يذكر أن الاقتصاد السوري اقتصاد متنوع زراعي صناعي تجاري خدمي بالإضافة إلى الإنتاج الحيواني والسمكي وهذا يساهم في مناعة الاقتصاد السوري ضد العقوبات الأمريكية.

loading...

شاهد أيضاً

أزمة البنزين تعود إلى الواجهة من جديد في حماه

أزمة البنزين تعود إلى الواجهة من جديد في حماه

أزمة البنزين تعود إلى الواجهة من جديد في حماه عادت أزمة البنزين مع بداية الشهر …