الأحد , أغسطس 18 2019
العثور عن 5 آلاف سيارة بريف دمشق وتسليم 800لأصحابها

العثور عن 5 آلاف سيارة بريف دمشق وتسليم 800لأصحابها

العثور عن 5 آلاف سيارة بريف دمشق وتسليم 800لأصحابها

أعلن رئيس فرع مرور ريف دمشق العقيد عبد الجواد عوض أنه تم العثور على نحو 5 آلاف سيارة في الريف منها 2400 من الغوطة معظمها كانت على الهيكل ولوحاتها مسروقة، مؤكدا أنه تم استرجاع ما يقارب 800 سيارة لأصحابها بعدما أجروا التسوية.

وأكد عوض أن السيارات التي تم العثور عليها مختلفة منها ما هو مسروق وتم إذاعة البحث عنها وأخرى حكومية كما أن هناك سيارات عليها خلافات قضائية وأخرى لم يدفع رسومها وغيرها من الأنواع التي تم العثور عليها.

وأوضح عوض أنه يتم وضع السيارات التي تم العثور عليها في كراجات الحجز ومن ثم يتم إجراء الكشف عليها عبر المحرك والهيكل لمعرفة رقم اللوحات، مؤكداً أنه في حال كانت السيارة مفقودة فإنه يتم كف البحث عنها ولا يتم تسليمها إلى صاحبها إلا بعد إتمام الأوراق المطلوبة ويحصل من القضاء على فك احتباس.

وأضاف عوض: في حال كانت السيارة غير مذاع البحث عنها وكانت متروكة في الشارع ولم يبلغ عنها صاحبها فإنه يتم وضعها في الكراج وفي حال حضر صاحبها ومعه الأوراق النظامية وفك احتباس من القضاء فإنه يحصل عليها.

وأشار إلى أن هناك تحسناً في الوضع المروري في الريف رغم أن المحافظة كبيرة، مؤكدا أنه تمت صيانة معظم الطرق الرئيسية بعد التواصل مع الجهات المعنية، مضيفا: غطينا الريف بالكامل فيما يتعلق بالنقاط المرورية لضبط عملية السرعة.

سرقة عجلات السيارات تجتاح مدينة حلب!

وأشار إلى أن بعض الطرقات الفرعية في الغوطة تم إجراء إصلاحات خفيفة عليها، لافتاً إلى أنه في منتصف الشهر الحالي سيتم البدء بتعبيد الطرق التي تم لحظها.

وفيما يتعلق بموضوع الحوادث أشار عوض إلى أنه في الأشهر الماضية كانت نسبة الحوادث كبيرة بسبب السرعات والتدهور لخطأ فني بعدم كشف الآلية بشكل جيد إلا أنه حالياً قلّت عما كانت عليه سابقاً.

وأكد عوض أن واجب المرور أن تتابع عملية السرعات ومراقبة الطرقات للتقليل من ذلك، معرباً عن أمله ألا يكون هناك حوادث باعتبار أن سلامة المواطن هي من أولوية فرع المرور.

وشدد عوض على متابعة النقاط المرورية في كامل الريف وخصوصا أن المحافظة كبيرة وتحتاج إلى جهد كبير وهذا ما يتم العمل عليه.

المصدر : الوطن