الأحد , نوفمبر 17 2019
الحسناء التي أوقفت نهائي الأبطال

الحسناء التي أوقفت نهائي الأبطال تعود إلى “إنستغرام” بفيديو جديد و”تسجل هدفا”

الحسناء التي أوقفت نهائي الأبطال تعود إلى “إنستغرام” بفيديو جديد و”تسجل هدفا”

عاد حساب الممثلة وعارضة الأزياء الأمريكية، كينسي فولانسكي، التي اقتحمت الميدان وهي شبه عارية أثناء نهائي دوري أبطال أوروبا، في “إنستغرام” للعمل بعد إغلاقه بسبب الواقعة.

ونشرت فولانسكي على حسابها المسترجع فيديو “مفبرك”، تظهر فيه وهي تقتحم أرضية ملعب مباراة الغريمين الأرجنتينيين بوكا جونيورز وريفر بليت، وتسجل هدفا، وأرفقت الفيديو بعبارة :”لقد عدت، وفعلتها مجددا”.

 

View this post on Instagram

 

IM BACK and AT IT AGAIN ⚽️🏃‍♀️

A post shared by Kinsey Wolanski (@kinsey_sue) on

وادعت فولانسكي سابقا أن حسابها في “إنستغرام” تم قرصنته بعد أن قفز عدد متابعيها فجأة وخلال 24 ساعة فقط إلى أكثر من مليوني متابع، حيث كان لديها قبل ذلك 400 ألف فقط، وبعد دخولها أرضية الملعب وإيقافها من جراء ذلك لبعض الوقت مجريات الشوط الأول لنهائي “التشامبيونزليغ” قفز عددهم إلى مليونين ونصف، قبل أن يتم إغلاق الصفحة بشكل مفاجئ.

ووفقا لصحيفة “ماركا” الإسبانية، فقد فرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على فولانسكي غرامة قدرها 5 آلاف يورو، كما فرضت الشرطة الإسبانية عليها غرامة 10 آلاف يورو بتهمة الترويج غير الشرعي لموقع إباحي، إذ ارتدت ثياب سباحة مكتوبا عليها شعار الموقع الذي يعود لصديقها البلوغر فيتالي زدوروفيتسكي المنتمي لأصول روسية والمقيم في الولايات المتحدة.

ويستمر عدد متابعي فولانسكي في “إنستغرام” للنمو، ووصل في ساعات قليلة بعد استرجاعه لمليونين و800 ألف متابع.

يذكر أن ليفربول توّج بلقب دوري أبطال أوروبا بعد تغلبه على توتنهام هوتسبير بهدفين نظيفين، ليحرز اللقب للمرة السادسة في تاريخه.

المصدر: “إنستغرام”

rt