الأحد , ديسمبر 15 2019
أكثر من 100 منشأة وحرفة في حمص دخلت سوق العمل

أكثر من 100 منشأة وحرفة في حمص دخلت سوق العمل

أكثر من 100 منشأة وحرفة في حمص دخلت سوق العمل

دخلت 111 منشأة وحرفة مرخصة ومنفذة سوق العمل في حمص خلال النصف الأول من العام الحالي برأسمال يقدر بنحو 500 مليون ليرة سورية.

وأشار المهندس بسام السعيد مدير صناعة حمص الى أنه تم خلال النصف الأول من العام الحالي تنفيذ 32 منشأة صناعية توزعت على القطاعات الغذائية والهندسية والكيميائية ووفرت نحو 123 فرصة عمل بزيادة خمس منشآت عن الفترة المقابلة من العام الماضي إضافة إلى تنفيذ 20 منشأة حرفية وفرت 37 فرصة عمل مقابل تسع منشآت العام الماضي كما تم الترخيص ل 29 منشأة صناعية و30 منشأة حرفية.

ولفت السعيد إلى أن معظم الحرف المرخصة تخدم عملية إعادة الإعمار وتشمل الحدادة والنجارة وصناعة البلوك مشيرا إلى النتائج الإيجابية للتسهيلات المقدمة وتشجيع عودة الصناعيين حيث تم تفويض مديرية الصناعة بتنفيذ العديد من الصلاحيات لإنجاز كل المعاملات ومنح التراخيص اللازمة للصناعيين واختصار الوقت ما شجع الكثيرين للعودة إلى العمل إضافة إلى تشكيل لجنة مسح في المديرية مهمتها رصد واقع المنشآت الصناعية من خلال زيارة هذه المنشآت ولا سيما المتضررة والمتوقفة عن العمل بشكل ميداني بهدف تذليل الصعوبات أمام أصحابها والعودة إلى عجلة الإنتاج.

اقرأ أيضا: هل سيكون هناك مازوت مدعوم وأخر بالسعر الحر في سورية !؟

وأوضح السعيد أن الواقع الصناعي في حالة تعاف مستمرة ويسير بوتائر جيدة بالرغم من التحديات التي تواجه الصناعيين إلا أن التسهيلات المقدمة من الحكومة تشجع على العودة ولا سيما في مجال منح القروض المصرفية بكافة أنواعها واعتبار بعض البنوك الخاصة الضمانة لمنح القرض ما تحويه المنشأة من آلات وتجهيزات.

سانا