الأربعاء , ديسمبر 11 2019
تجار سوريون يطلقون حملة لدعم الليرة

تجار سوريون يطلقون حملة لدعم الليرة.. تبديل 100 دولار بسعر الصرف الرسمي

تجار سوريون يطلقون حملة لدعم الليرة.. تبديل 100 دولار بسعر الصرف الرسمي

أطلق “اتحاد غرف التجارة السورية” اليوم الثلاثاء، عن مبادرة لدعم الليرة السورية بعنوان ( عملتي – قوتي).

وبحسب بيان صادر عن الاتحاد، فإنه سيتم التعميم على كافة الغرف لدعوة المنتسبين إليها لتبديل مبلغ وقدره (100) دولار أمريكي إلى الليرات السورية.

وسيكون التبديل بالسعر الرسمي لدى “مصرف سورية المركزي” وذلك دعماً لليرة السورية، وتم تكليف عضو مجلس الإدارة ربى عبود بإدارة هذه المبادرة، ومتابعتها مع المصرف المركزي لاعتماد الآلية المناسبة لها.

وتوقّع خبير اقتصادي منذ أيام أن يستمر سعر الصرف بالتحسن خلال المرحلة المقبلة تدريجياً، نظراً لغياب أي مسببات تزيد الطلب على الدولار، خاصة مع بدء الموسم السياحي، وتراجع الطلب على المحروقات، إضافة لخط ائتماني جديد يتم العمل عليه والذي يوفر الكثير من القطع الأجنبي.

واعتبر الخبير (لم يكشف عن اسمه) أن جملة الإجراءات التي يعمل عليها “مصرف سورية المركزي” من شأنها أن تعيد السوق لحالته الطبيعية بعيداً عن التلاعب بالسعر والمضاربة التي تقاد عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي، وفقاً لصحيفة “الوطن”.

بدوره، رأى نائب رئيس مجلس إدارة “جمعية المحللين الماليين” سليمان البري أنه من المهم اليوم استقرار سعر الصرف، لتأثيره في النشاط الاقتصادي والقدرة الشرائية للمواطنين، مرجعاً الارتفاعات الأخيرة في الصرف إلى المضاربات.

اقرأ أيضا: الليرة تواصل تحسنها وتوقعات باستمرار هبوط الأخضر لهذه الأسباب!!

وشهدت الأشهر الماضية إطلاق حملة لدعم الليرة من عدد من الفعاليات الأهلية وبدعم من المصرف المركزي تحت شعار “إدعم ليرتك بكلمة طيبة”.

وشهد 2014 التحرك الوحيد من قبل القطاع الخاص لدعم الليرة من خلال حملة أطلقها “اتحاد المصدرين السوري” بالتعاون مع عدد من الفعاليات الاقتصادية حيث شارك مئات رجال الأعمال بصرف مبالغ مختلفة بالدولار لدى المركزي.

الاقتصادي