الإثنين , أغسطس 19 2019
وفاة ثلاث أشخاص من عائلة واحدة غرقاً في حلب

وفاة ثلاث أشخاص من عائلة واحدة غرقاً في حلب

وفاة ثلاث أشخاص من عائلة واحدة غرقاً في حلب

توفي ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة، مساء الجمعة، نتيجة غرقهم في قناة جر المياه عند مفرق تل حاصل وتل عرن بمنطقة السفيرة في ريف حلب.

وبيّن قائد فوج إطفاء حلب العقيد هاشم كشتو لتلفزيون الخبر أنه “ورد للفوج برقية من قيادة الشرطة تفيد بغرق 3 أشخاص في قناة الجر، لتتوجه فرق الانقاذ مباشرةً للمكان”.

وأشار كشتو إلى أنه “تبين أن أحد المتوفين (14 عاما) كان تعثر وسقط في قناة الجر، ليقوم ابن عمه بمحاولة إنقاذه عبر النزول إلى المياه “.

اقرأ المزيد في قسم اخبار سريعة

وأضاف كشتو: “لكن قوة المياه وصعوبة السير فيها حالت دون تمكن الشاب من إنقاذ ابن عمه، وانتبه والد الشاب للحادثة فسارع للنزول في القناة أيضاً بمحاولة منه لإنقاذهما”.

وأردف كشتو أن “الأب لم يستطع إنقاذ الشابين بسبب قوة جري المياه كما ذكرنا سابقاً، الأمر الذي أدى لوفاته غرقاً أيضاً”، مبينا أن “الشابين يبلغان من العمر 14 عاماً، أما الأب فعمره 54 عاماً”.

وكرر كشتو تحذيراته السابقة للأهالي من “عدم ترك أبنائهم بالقرب من قنوات الجر دون مراقبة، حفاظاً على أرواحهم”.

وأعاد كشتو للأذهان أن “عمق قناة الجر يبلغ حوالي 8 أمتار، والسقوط من هكذا علو أمر خطير، كما أن قوة دفع المياه لا يستهان بها، وبمعظم الأحيان تكون سبب الوفاة نتيجة الاصطدام بشي ما في القناة أو بحائطها”.

ودعا قائد الفوج الأهالي “لعدم السماح لأطفالهم بالسباحة في قنوات جر المياه لعدم أمانها، تفادياً لوقوع أي حوادث أخرى، بالإضافة لعدم ترك الأطفال بالقرب من القنوات لأي غرض كان، دون مراقبة”.

وكثرت في الآونة الأخيرة حوادث الغرق في قناة جر المياه بمنطقة السفيرة، والتي يكون معظم ضحايا من الشباب والأطفال.

يذكر أن شابة تبلغ من العمر 16 عاماً، توفيت غرقا منذ حوالي 4 أيام، نتيجة تعثرها ليلاً في ضفة القناة أثناء تعبئتها المياه، بالإضافة لغرق شاب يبلغ من العمر 17 عاماً أثناء سباحته في القناة.

وفا أميري – تلفزيون الخبر