الإثنين , ديسمبر 9 2019

مهربون كبار يخزنون بضائعهم في المنازل السكنية بدل المستودعات

مهربون كبار يخزنون بضائعهم في المنازل السكنية بدل المستودعات

عبد الهادي شباط

كشف رئيس ضابطة المكافحة بالجمارك المقدم إياد عدرا لـ«الوطن» عن ضبط مستودع كبير لتخزين أدوات ولوازم التمديدات الصحية وآلة لتصنيع البراغي، ونحو 8 أطنان من الصفائح المعدنية، وقد تمت المصالحة عليها في اليوم نفسه من قبل أصحابها بعد مصادرتها وتنظيم القضايا الخاصة بها.
وبيّن أن الكثير من كبار المهربين باتوا يتجهون لاستئجار منازل سكنية لتخزين مهرباتهم، وذلك بدلاً من المستودعات التي عادة ما يستخدمونها، والسبب هو الحملة التي تنفذها الجمارك على تلك المستودعات، بناء على إستراتيجية تستهدف ضرب شبكات التهريب الأساسية، والتركيز على كبار المهربين، والوصول إلى مستودعاتهم، لكونهم يمثلون الحلقة الأساس في عمليات التهريب التي تتفرع عنها بقية الحلقات، وصولاً لشريحة المهربين الصغار والمتعيشين الذين عادة ما يكونون في الواجهة عبر عرضهم للمواد المهربة وبيعها على البسطات أو في بعض المحال.
وبين المقدم أن رؤية العمل الجمركي تنسجم مع توجهات الحكومة في القضاء على ظاهرة التهريب وتجفيف منابعها عبر التركيز على القضايا الكبيرة، ومتابعة كبار المهربين ومستودعاتهم، وتكثيف الحضور الجمركي والدوريات على مداخل المدن والطرقات الرئيسة لضبط حركات التهريب، وأن هذا الإجراء يصب في حماية الإنتاج والصناعة المحلية، ويضمن عدم دخول مواد مجهولة المصدر والمواصفات، وأن خطط عمل الجمارك تتجه نحو مكامن التهريب الأساسية لمعالجتها وضبطها عبر التمركز على نقاط ومعابر التهريب.
الوطن