الإثنين , أغسطس 19 2019
تجار: بورصة البن تتغير كل 10 دقائق وليس لها علاقة بالدولار

تجار: بورصة البن تتغير كل 10 دقائق وليس لها علاقة بالدولار

تجار: بورصة البن تتغير كل 10 دقائق وليس لها علاقة بالدولار

قال أحد أصحاب محال البن إن “أسعار مادة البن تتبع للبورصة العالمية التي تتعرض إلى تغير سعري كل 10 دقائق”، ولا شك أن التعامل معها يكون على أساس العرض والطلب، معترفاً بأن ارتفاع أسعارها ليس منطقياً وغير مسوغ.

وأضاف تاجر البن لصحيفة “تشرين” أن أسعار البن (بورصة البن) تختلف تبعاً لنوعه وبلد منشئه ونوع وكمية الهيل، إلا أن البرازيلي منتشر بكثرة لأنه الأرخص، بينما البن الكولومبي الأغلى فيستخدم بشكل قليل بعد خلطه بأنواع ومواد أخرى كنواة التمر وحمّص المساعدات.

وقفز سعر كيلو البن مؤخراً بين 200 – 800 ليرة سورية (بحسب ماركته)، بالتزامن مع ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة بالسوق الموازية، إلا أن بعض تجار البن أكدوا وجود بورصة خاصة للبن لا علاقة لها بالدولار، “فمن الممكن أن ينخفض سعر الدولار وأسعار البورصة ترتفع”.

بدوره، أكد مصدر في “مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق” وجود دراسة سعرية للبن تم وضعها بناء على أسعار البن العالمية والمستوردة للسوق المحلية وهي البن البرازيلي والكولومبي والهندي، وتم بموجبها تحديد سعر الكيلو الفاخر بـ2,800 ليرة من دون هيل، و3,750 ليرة مع الهيل ومتضمنة نسبة ربح التاجر.

ومن دون نسبة ربح التاجر، أوضح المصدر أن سعر تكلفة كيلو البن المعبأ مع الهيل 3,500 ليرة، بينما تصل تكلفة كيلو البن من دون هيل إلى 2,450 ليرة، مشدداً على ضرورة ألا يزيد سعر الكيلو من دون هيل عن 3 آلاف ومع الهيل 4 آلاف.

ولفت المصدر إلى أن غرامة تاجر البن الذي ليس لديه بيان تكلفة مرفق بإجازة الاستيراد تبلغ 150 ألف ليرة، وتصل غرامة الضبط السعري إلى 25 ألف ليرة.

اقرا أيضا: سورية تكشف عن حجم صادرات زيت الزيتون السوري

وتتراوح أسعار كيلو القهوة حالياً حسب نوعه وكمية الهال الموجودة واسم المحل، فهناك أنواع تباع بـ3,600 ليرة للكيلو، وأخرى وصل سعر الكيلو منها إلى 8,600 ليرة، مع وجود أكثر من 10 محال بن معروفة في دمشق.

وتعد مخالفات المواصفات والحالة الجرثومية والصلاحية الخاصة بمادة القهوة قليلة جداً، وتتركز الضبوط على المخالفات السعرية، حسبما قاله مؤخراً رئيس دائرة العينات في مديرية تموين دمشق سامر شيحا.

ويحدد قانون التموين رقم 14 لـ2015 عقوبة بيع سلعة أو مادة أساسية بسعر أعلى من السعر المحدد لها بمبلغ قدره 25 ألف ليرة سورية فقط، ويعتبر البعض أن المبلغ قليل بالنسبة لشركة تبيع القهوة ومشتقاتها.