الجمعة , أغسطس 23 2019
تكاليف المعيشة بدمشق تسجل رقماً قياسياً في النصف الأول

صحيفة: تكاليف المعيشة بدمشق تسجل رقماً قياسياً في النصف الأول

صحيفة: تكاليف المعيشة بدمشق تسجل رقماً قياسياً في النصف الأول

سجلت تكاليف المعيشة (من الحاجات الأساسية) في دمشق رقماً قياسياً مع نهاية النصف الأول 2019، حيث بلغت بشكل وسطي 332 ألف ليرة سورية شهرياً، وذلك للأسرة المكونة من 5 أشخاص، وفقاً لتقرير أعدته صحيفة محلية.

وأوضحت صحيفة “قاسيون”، أن تكاليف المعيشة بنهاية النصف الأول كسرت الرقم القياسي المسجل في نهاية آذار 2019 حين بلغ 325 ألف ليرة شهرياً، نتيجة ارتفاع الأسعار خلال الربع الثاني من 2019 بنسبة 2%.

واعتمدت الصحيفة في حساب كلفة المعيشة شهرياً على سلة الاستهلاك المكونة من 8 حاجات أساسية، حيث تبلغ كلفة الغذاء والمشروبات 114,500 ليرة شهرياً، والنقل 21,600 ليرة، والأثاث المنزلي 19,000 ليرة.

وفيما يتعلق بأسعار الغذاء، لفتت الصحيفة إلى انخفاض تكاليف اللحوم الضرورية 13% والبيض 8% خلال الفترة المذكورة، بينما ارتفعت أسعار الحلويات والأرز والفواكه بنسبة 10- 10- 29% على التوالي، مع زيادة أسعار الزيوت والشاي والقهوة.

ولم تتغير تكاليف المكونات الأخرى الأساسية، فالسكن وضمنه الإيجار والتدفئة والغاز والصيانة لا تزال بتكاليف 92 ألف ليرة شهرياً، والتعليم 18,600 ليرة، واللباس 17,700 ليرة، والصحة نحو 11 ألف ليرة، والاتصالات 11 ألف ليرة تقريباً، وفقاً للصحيفة.

وتابعت الصحيفة، وبذلك يصبح مجموع تكاليف المعيشة 305 آلاف ليرة تقريباً، يضاف لها 8% من المجموع للحاجات المختلفة الأخرى، بمقدار 27 ألف ليرة، لتقارب الكلفة 332 ألف ليرة شهرياً لأسرة من 5 أشخاص في دمشق، نهاية النصف الأول 2019.

وتبعاً للتقرير، فقد سجل منتصف 2019 رقماً قياسياً في تكاليف معيشة الأسرة مع بلوغه 332 ألف ليرة، وهو الرقم القياسي الثاني خلال العام بعد أن بلغت تكاليف المعيشة الشهرية 325 ألف ليرة نهاية آذار الماضي.

وسجلت تكاليف المعيشة الشهرية في آذار 2017 نحو 317 ألف ليرة، ثم انخفضت بعدها إلى 300 ألف ليرة مع بداية 2018، لتعاود الارتفاع خلال العام الماضي بشكل مستقر، ثم بمستوى متسارع خلال النصف الأول من 2019، وفقاً لـ”قاسيون”.

وسبق أن كشف “المكتب المركزي للإحصاء” عن احتياج الأسرة إلى 325 ألف ليرة شهرياً، بحسب دراسة أجراها لتحديد متوسط الإنفاق المطلوب للأسرة السورية في 2018، بالوقت الذي تتراوح به الرواتب وسطياً بين 35 – 70 ألف ليرة بين القطاعين العام والخاص.