الثلاثاء , أكتوبر 27 2020
ما العلاقة بين أمراض القلب ونظافة الأسنان؟

ما العلاقة بين أمراض القلب ونظافة الأسنان؟

يُعتبر الحفاظ على نظافة الفم وصحّة الأسنان واللثة جزءاً هاماً من العناية بالصحّة العام؛ حيث يُنصح بتنظيف الأسنان مرّتين يوميّاً على الأقلّ أو بعد كلّ وجبة، مع أهمّية استخدام خيط الأسنان بانتظام لتنظيف الأماكن التي تعجز الفرشاة عن الوصول إليها في الفم.نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي العلاقة التي تربط بين أمراض القلب ونظافة الأسنان.

المُعاناة من مشاكل الفم تزيد خطر أمراض القلب

عادةً ما تكون لدى الأشخاص الذين يُعانون من ضعفٍ في صحّة الفم، معدّلات أعلى من مشاكل القلب والأوعية الدمويّة مثل النّوبة القلبيّة أو تصلّب الشرايين أو السّكتة الدماغيّة.

فأمراض اللثة والأسنان تؤثّر سلباً على صحّة القلب؛ إذ يُمكن للبكتيريا الموجودة في الفم أن تنتقل إلى مجرى الدم ممّا يُسبّب التهاباً في الأوعية الدمويّة.

علاقةٌ مُباشرة!

إنّ البكتيريا التي تُصيب اللثة وتُسبّب التهابها يُمكن أن تنتقل عبر الأوعية الدمويّة إلى أماكن أخرى في الجسم، حيث تتسبّب بالتهاب هذه الأوعية وتلفها؛ كالتسبّب بحدوث جلطاتٍ دمويّة صغيرة أو نوبةٍ قلبيّة أو سكتةٍ دماغيّة. وهذا يعود إلى أنّه يُمكن العثور على بقايا البكتيريا داخل الأوعية الدمويّة المُصابة بالتصلّب.

النوبات القلبيّة والسكتات الدماغيّة

هناك تأثيرٌ متبادل بين مشاكل اللثة والأسنان وأمراض أخرى كأمراض القلب والأوعية الدمويّة والشرايين؛ فنظراً لسريان الدم بشكلٍ جيّد يُمكن للبكتيريا أن تشقّ طريقها بسرعةٍ إلى نظام الأوعية الدمويّة ومن ثمّ تصل إلى أعضاء الجسم، وتضرّ بالقلب.

كذلك، فإنّ التهاب دواعم السنّ على سبيل المثال يُمكن أن يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدمويّة؛ مثل تصلّب الشرايين أو النوبات القلبيّة والسكتات الدماغيّة وقد يُمهد الطّريق للإصابة بأمراضٍ أخرى أيضاً.

التّدخين يزيد من الخطر

يُعدّ التدخين من أسوأ العادات المضرّة للصحّة إذ أنّه يُعرّض الجسم لعددٍ هائلٍ من المشاكل الصحّية والأمراض.

وقد يكون الإرتباط بين أمراض اللثة وأمراض القلب والأوعية الدمويّة والسّبب المُحتمل في حدوثها هو وجود عامِلٍ مثل التّدخين بالإضافة إلى ضعف الرّعاية الصحّية وعدم ممارسة الرّياضة؛ وذلك لأنّ هذه العادات السيّئة تُضرّ بصحّة الجسم العامة والفم والقلب خصوصاً.

من المُمكن الوقاية من مشاكل اللثة والأسنان عن طريق الحرص على العناية السّليمة بصحّة الفم؛ وذلك من خلال تنظيف الأسنان بشكلٍ جيّد مع مُراعاة استخدام فرشاةٍ طبّية وخيط الأسنان.

صحتي

اقرا ايضاً: إلى مرضى السكري… أدخلوا الشمام إلى نظامكم الغذائي لفوائده الكثيرة!