الأربعاء , أكتوبر 21 2020
عمل

فعلت ما لا يخطر على البال للإيقاع بزميلتها وطردها من العمل!

فعلت ما لا يخطر على البال للإيقاع بزميلتها وطردها من العمل!

لا أحد يرغب في فقدان وظيفته ومصدر دخله، ومن أجل ذلك وضعت سيدة إيطالية خطة غريبة لا تخطر على البال. لكنها لم تتصور أن خطتها ستودى بها إلى السجن بدل الحفاظ على وظيفتها.. فما هي قصة هذه السيدة؟

خوف سيدة إيطالية من فقدان عملها وصل بها لدرجة “تخدير” زميلة لها بالعمل لـ “إنقاذ” وظيفتها على حساب غيرها. فقد أصدرت محكمة إيطالية مؤخرا حكما بسجن سيدة إيطالية لمدة أربع سنواتعقب قيامها بوضع مخدر في قهوة زميلتها بالعمل، على مدار تسعة أشهر على التوالي، وفقا للنسخة الدولية لموقع بيزنس إنسايدر.

وبدأت الإيطالية ماري أنجيلا كيراتو، البالغة من العمر 53 عاما، بإضافة مخدر البنزوديازيبينات لمشروب زميلتها أثناء تحضير كيراتو للقهوة اليومية لزملائها بشركة التأمين التي تعمل فيها. وجاء قرار كيراتو بتخدير زميلتها في العمل، أليس بوردون، عقب انتشار شائعات حول خطة الشركة لتسريح بعض موظفيها. وعملت السيدتان بنفس الوظيفة في الشركة، ما دفع كيراتو لبدء خطتها على أمل أن يتم طرد زميلتها بوردون من الوظيفة وبقائها هي.

تصوير المتهمة سرا!

وأوضح كريستيانو بورديسه، محامي الضحية، أن المخدر الذي تمت إضافته لقهوة موكلته يتسبب في الإصابة بالإرهاق والصداع والدوخة والألم بالعضلات، “ما أدى إلى بطء إيقاع موكلته بالعمل بعد تناولها للكابتشينو”، وفقا لموقع لاستامبا الإيطالي.

ووصل الأمر لدرجة التسبب في حادث سير للضحية، والتي كانت تتمتع دوما بصحة جيدة، حيث صدمت بسيارتها شجرة أثناء عودتها للمنزل من العمل، وفقا لموقع إندبندنت.

وأدركت الضحية احتمال وجود مؤامرة ما بسبب إلحاح زميلتها عليها يوميا لتناول القهوة التي تقوم بإعدادها لها، وقررت أخذ عينة من الكابتشينو وإبلاغ الشرطة. وعثرت الشرطة بالفعل في الكابتشينو على آثار مخدر البنزوديازيبينات، والمستخدم طبيا لعلاج القلق واضطرابات النوم، لتقرر السلطات الإيطالية تصوير كيراتو سرا أثناء إضافتها للمخدر بقهوة زميلتها.

وأنكرت كيراتو الاتهامات الموجهة لها، ومن المقرر أن تستأنف الحكم الصادر بحبسها.

د.ب/ ع.ج