الجمعة , ديسمبر 4 2020
نامت حامل وصحيت مش حامل.. اختفاء توأم من بطن سيدة بالشهر السادس

نامت حامل وصحيت مش حامل.. اختفاء توأم من بطن سيدة بالشهر السادس

نامت حامل وصحيت مش حامل.. اختفاء توأم من بطن سيدة بالشهر السادس

قصة غريبة شهدتها مصر خلال الأيام الماضية، لسيدة قالت إنها كانت حامل في توأم لكنها فجأة عندما استيقظت من النوم اكتشفت اختفاء الحمل والتوأم من بطنها.

الواقعة تناولها التلفزيون المصري مساء أمس، في برنامج “التاسعة”، وجاءت على لسان والد السيدة، ويدعى عبد الناصر محمد إبراهيم من صعيد مصر.

وقال الرجل في مداخلته، مع التفزيون الرسمي، إن ابنته كانت حاملا في توأم بالشهر السادس، “كانت حامل في توأم نامت وصحيت ملقتهمش”.

ولفت الرجل إلى أنه لا يعتبر ما حدث سحرًا أو كابوسًا كما يروج البعض “لكنه قضاء وقدر من الله”. وأشار إلى أن “التحاليل أثبتت بالفعل أنها كانت حاملا في الشهر السادس”.

وأضاف إبراهيم: “بنتي حملت مرتين قبل كده وسقطت، أنا مش بقول فيه سحر ولا أي حاجة، إحنا مؤمنين بقضاء الله وقدره، هي كانت ماشية على علاج معين، والدكتور اللي كانت متابعة معاه كان هيولدها الشهر الجاي”.

وأشار إلى أن ابنته: “شافت كابوس امبارح أثناء النوم أن الأجنة اختفت، وبالفعل اختفوا، بس الحمل كان موجود، دي واخده ميعاد مع الدكتور عشان يولدها قريب، بطنها كانت كبيرة رجعت زي الأول خالص، مفيش آثار أنها سقطت، وبرضوا مش بقول فيه سحر، الله أعلى وأعلم”.

مقالات مشابهة :  أشهرهن زوجة إمبراطور المغول.. نساء حكمن من وراء الستار ونسيهن التاريخ

ومن جانبه قال الدكتور محمد عز الدين رئيس قسم النساء والتوليد بمستشفى أرمنت إن حالة السيدة “وصلت للمستشفى الساعة 4 صباحًا وتشتكي من نزول مياه ودم من الرحم واستقبلها الطبيب المقيم بقسم النساء والتوليد بالمستشفى وقام بالكشف عليها مستخدمًا الآشعة التلفزيونية ولم يجد أي أثر للحمل”.

وتابع: “قالت له ازاي ده أنا حامل في 6 شهور في توأم والطبيب اندهش وبعت لي أتاكد معاه وفعلا الآشعة مكنش فيها أي حمل وبعتناها تاني لقسم الآشعة وتأكدنا أن مفيش أثر للأجنة ولا أثر للحمل”.

وتابع: “الموضوع شديد الغرابة والواحد أول مرة يسمع حاجة زي كده” وذكر الرواية التي قالها والدها بأنها حلمت بكابوس بأن امرأة تريد أن تزهق حملها واستيقظت فوجدت مياه ودم حولها على السرير وذهبت للمستشفى للاطمئنان على الجنين.

وقال الطبيب إن “السيدة أحضرت روشتات من منزلها وصورة لها وهي حامل ورفضت نشرها في الإعلام”.

ولفت إلى أن السيدة كانت “تتابع حملها مع طبيب في عيادة خاصة ولديها روشتات لمتابعة الحمل”.

وكشف الطبيب أن: الآشعة كشفت أن حجم الرحم كبير بشكل أكبر من العادي مما يدل على أنه كان هناك حمل”.

مقالات مشابهة :  نزاع بين أميرة إيطالية وشقيقتها على 100 مليون جنيه إسترليني.. محرزين؟

وأكد الطبيب أنه كان “بالفعل هناك صور للأجنة وروشتات متابعة الحمل وصور لها وهي حامل ورفضت عرضها”.

من جانبه اعتبر الطبيب حسن طايع حسين، استشاري قسم النساء والتوليد بمستشفى الأقصر العام، أن هذا “الكلام ده ليس علميًا ولا يحصل (لا يحدث).. طب اختفوا أزاي”، مؤكدا أن ذلك يتناقض مع العلم والطب.

وأضاف: “أنا شغال من 20 سنة في المهنة عمري ما شوفت حالة ولادة بالطريقة دي”.

إقرأ أيضاً: ما هو معنى اسم دمشق باللغة الأرامية؟