الجمعة , يونيو 18 2021
رغم الغلاء.. طبيب سوري يتقاضى 200 الى 500 ليرة أجرة معاينـة المرضى

رغم الغلاء.. طبيب سوري يتقاضى 200 الى 500 ليرة أجرة معاينـة المرضى

رغم الغلاء.. طبيب سوري يتقاضى 200 الى 500 ليرة أجرة معاينـة المرضى

نشرت صفحة سماعة حكيم على الفيسبوك, منشوراً يروي قصة طبيب سوري يتقاضى 200 – 500 ليرة سوريـة أجار معاينـة المرضى، ضارباً بالغلاء وقسوة الحيـاة عرض الحائـط.

وبحسب الصفحة, فطبيـب الفقراء، هو ابن محافظة السـويداء وصاحب الأيادي البيضاء والطبيب القنوع كما لقبوه أهل المحافظـة.

إنـه الدكتور حمود قطيش، من مواليد قريـة مصاد عام 1953 وخريـج جامعـة موسكو عام 1980 في الطب العام.

تعد عيادتـه المتواضعـة مقصداً للمرضى، ويقصدها أكثر من 20 مريض يومياً من كل أنحاء المحافظة، وبأجرة معاينة لا تتعدى ال 500 ليرة سورية منطلقاً من مبدأ:

” من حق المريض الحصـول على العـلاج حتى دون مال”.

أربعـون عامـاً و ثلاثة أشهر، والطبيب حمود ذو الـ 68 عام متفرغ لخدمـة المرضى ولا يتردد في تلبيـة أي قاصد، ويقوم أحياناً بدفع قيمة الأدويـة التي يصفها بعض المرضى المحتاجين .

أربعون عاماً على مبدأ ( بكـرا القطرة بترجع نهـر، ويلي بيرحم اللـه بيرحمـو ).

إقرأ أيضاً :  تشييع المواطن السوري الذي قضى باعتداءات "حزب القوات"

إقرأ أيضاً: الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على وزير الخارجية فيصل المقداد