الأربعاء , أغسطس 4 2021
عشيقة بوتين المزعومة تظهر من جديد بعد اختفائها لأكثر من عامين ونصف العام‎

عشيقة بوتين المزعومة تظهر من جديد بعد اختفائها لأكثر من عامين ونصف العام‎

عشيقة بوتين المزعومة تظهر من جديد بعد اختفائها لأكثر من عامين ونصف العام‎

أدلت لاعبة الجمباز السابقة ”ألينا كابيفا“، التي تشير إليها وسائل الإعلام باعتبارها ”عشيقة“ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بتصريح علني، وذلك بعد أكثر من عامين ونصف العام على اختفائها عن الأنظار.

وقالت كابيفا، التي تترأس حاليًا إحدى وسائل الإعلام الكبرى في روسيا، لفريق الجمباز النسائي الروسي، إنهم أصبحوا جاهزين للفوز في الأولمبياد من أجل بلدهم.

ورغم أنه لم يتم تصويرها، إلا أنه تم نقل رسالتها إلى فريق الجمباز النسائي.

عشيقة بوتين المزعومة تظهر من جديد بعد اختفائها لأكثر من عامين ونصف العام‎

وقالت كابيفا: ”أنا سعيدة جدًا لأننا عدنا إلى الحياة التي اعتدنا عليها من خلال التدريب والمسابقات والبطولات والألعاب الأولمبية، أعلم أن الجميع قد عمل وتدرب بجد، والآن أصبحتم جاهزين ومستعدين للفوز من أجل بلدكم ومن يدعمكم“.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من الشكاوى من جانب المشجعين، بأنهم لا يعرفون كيفية الاتصال بكابيفا التي اختفت منذ فترة.

ولم تظهر كابيفا، البالغة من العمر 38 عامًا، منذ التقارير التي أشارت إلى إنجابها توأمين في أحد مستشفيات موسكو عام 2019.

إقرأ أيضاً :  سوريا.. بوابة روسيا الى لبنان

عشيقة بوتين المزعومة تظهر من جديد بعد اختفائها لأكثر من عامين ونصف العام‎

وكانت التقارير قد كشفت لأول مرة عن علاقة تجمعها ببوتين عام 2008، واعتبر الكثير أنها السبب وراء انفصال بوتين عن زوجته السابقة ليودميلا.

وتردد في أيار مايو 2019 أنها أنجبت توأمين، إلا أن مصدرا مقربا منها قال إنه لن يعلق على الشائعات.

ونفى الكرملين سابقًا وجود أي علاقة بين بوتين وكابيفا.

إقرأ أيضاً: مصر تعلق على الانتخابات الرئاسية في سوريا

المصدر: ارم