الأحد , نوفمبر 28 2021

الجيش السوري يستقدم تعزيزات عسكرية إلى “يلدا” جنوب دمشق

الجيش السوري يستقدم تعزيزات عسكرية إلى “يلدا” جنوب دمشق

وصلت تعزيزات عسكرية لقوات الجيش السوري، إلى نقاط التماس مع تنظيم “داعش”، مساء أمس الأحد، على أطراف بلدة “يلدا” جنوبي دمشق.
وأفاد مراسل بلدي نيوز في دمشق، أن تعزيزات عسكرية سورية، دخلت إلى نقاط التماس مع التنظيم في بلدة “يلدا” جنوب دمشق، بعد أن سلمتها فصائل المعارضة لقوات الجيش، الأسبوع الماضي، ضمن الاتفاق المبرم بين لجنة تفاوض البلدة مع الحكومة السورية.
وأضاف مراسلنا أن التعزيزات العسكرية التي دخلت، مؤلفة من 6 دبابات وآليات ومدرعات أخرى، وسيارات من نوع زيل، تقل مقاتلين من الجيش السوري والقوات الرديفة له.
وأشار مراسلنا إلى أن يوم غد الثلاثاء، سيكون موعد خروج الدفعة الأخيرة من مسلحي بلدات “ببيلا ويلدا وبيت سحم”، إلى جانب الذين رفضوا تسوية أوضاعهم إلى الشمال السوري، ليتم البدء بعملية التسوية على غرار ما حصل في باقي مدن وبلدات دمشق وريفها.
وتأتي عملية ترحيل المسلحين في جنوب دمشق، بالتزامن مع معارك عنيفة يخوضها الجيش السوري مع تنظيم “داعش”، في أحياء “القدم والتضامن ومخيم اليرموك”، كما نشرت الشرطة الروسية عناصرها في أحياء بلدات “ببيلا وبيت سحم ويلدا” جنوب دمشق، منذ دخول القافلة الأولى يوم الخميس الماضي، تنفيذا للاتفاق المبرم.
وتسيطر فصائل ما يسمى الجيش السوري الحر على بلدات “يلدا وببيلا وبيت سحم” جنوب دمشق، وهي “جيش الإسلام وجيش الأبابيل ولواء شام الرسول وفرقة دمشق وحركة أحرار الشام وكتائب أكناف بيت المقدس”، ويقدر عدد العسكريين بأكثر من 3000 مقاتل.
بتصرف

إقرأ أيضاً :  وزير الخارجية الأردني: على الغرب أن يعيد النظر في سياسته تجاه سوريا