السبت , ديسمبر 3 2022

بالفيديو: في مهرجان “كان” إليسا وقفت أمام المصورين على السجادة الحمراء، ولكن لم يصوّرها أحد!

بالفيديو: في مهرجان “كان” إليسا وقفت أمام المصورين على السجادة الحمراء، ولكن لم يصوّرها أحد!

خلال مشاركتها في حفل “كان” السينمائي الذي اختتم قبل أيام في فرنسا، أظهر مقطع فيديو تداوله رواد الشبكات الاجتماعية مؤخراً ارتباك المغنية اللبنانية إليسا، بعد تجاهل المصورين لها عندما كانت على السجادة الحمراء.

وكانت إليسا على السجادة الحمراء لحضور فيلم المخرجة اللبنانية، نادين لبكي، “كفر نعوم” والذي فاز بجائزة لجنة التحكيم في “كان”.

وبدأت القصة عندما أعادت إليسا نشر فيديو لها على تويتر يظهرها وهي تمشي على السجادة الحمراء وترتدي فستاناً من تصميم المصمم اللبناني إيلي صعب.

ولكن ما لم تنتبه له إليسا على ما يبدو في نهاية الفيديو، لاحظه الجمهور.

وفي الفيديو تظهر إليسا، وهي تقف أمام المصورين، ليلتقطوا صوراً لها، لكنهم لم يفعلوا، ويبدو بعدها بعض الإرباك ظاهراً على إليسا التي التفتت لتتحدث مع سيدة شاركتها الصعود على درج “كان”.

وبدأت تعليقات المغرّدين على تويتر، تنتقد ما حصل معها.

معجبوها رفضوا الاعتراف بأن ما حصل مع إليسا على السجادة لم يكن جميلاً بحقها، لا سيما وأنه في كثير من الأحيان تُعرّف بإليسا على أنها مغنية عالمية.

لكن البعض اعتبر أن إليسا كانت قد تجاهلت قبل بضعة شهور السلام على إحدى معجباتها، قبل صعودها للمسرح في حفلة كانت تحييها، وأن ما حصل معها هذه المرة هو “كارما”.

يذكر أن المخرجة اللبنانية نادين لبكي فازت بجائزة لجنة التحكيم، السبت 19 مايو/أيار عن فيلمها “كفر ناحوم”، وذلك في ختام الدورة الـ71 من مهرجان كان السينمائي الدولي.

وفور نشر خبر الجائزة، قدم رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري التهنئة لمخرجة الفيلم، من خلال تغريدة عبر حسابه على تويتر.

ويعد فيلم “كفر ناحوم”، أول مشاركة لبنانية منذ 27 عاماً بالمهرجان، وتطرَّقت فيه نادين لبكي إلى أزمة أطفال الشوارع في لبنان، التي تزداد حدة يوماً بعد يوم، ويمثل هذا الفيلم نقلةً نوعيةً في أعمالها، حيث اختارت مجموعة من الممثلين الذين يقفون لأول مرة أمام الكاميرا.

يحكي الفيلم قصة طفل (يؤدي دوره الطفل السوري زين الرافعي- 14 عاماً) يرفع دعوى ضد أبويه لأنهما أنجباه، وذلك لكونهما يمنعانه من الذهاب للمدرسة، ويضربانه، بالإضافة إلى إجبارهما شقيقته التي تصغره بعام على الزواج.

ثم يهرب الطفل البالغ من العمر 12 عاماً، ويلجأ لدى سيدة إثيوبية تدعى رحيل، وهي لا تملك إقامة في لبنان، لكنها تتعهد برعايته، حتى تحصل على فرصة عمل، إلى أن تختفي في أحد الأيام.

ووقف الجمهور نحو 15 دقيقة في المهرجان للتصفيق لفيلم “كفر ناحوم”، بعد عرضه مساء الخميس 17 مايو/أيار 2018، بحسب موقع IndieWire المهتم بتغطية كل ما يخص الأفلام السينمائية.