الأحد , نوفمبر 28 2021

استشهاد امرأة وطفلها بانفجار عبوة من مخلفات الارهابيين في ببيلا

استشهاد امرأة وطفلها بانفجار عبوة من مخلفات الارهابيين في ببيلا
استشهدت امرأة وطفلها نتيجة انفجار عبوة ناسفة من مخلفات التنظيمات المتشددة في بلدة ببيلا بريف دمشق.
وذكر مراسل تلفزيون الخبر في دمشق أن “إمرأة وطفلها استشهدا، وإصيب الأب، جراء انفجار عبوة ناسفة (لغم) من مخلفات المسلحين كانت موجودة في منزلهم الكائن في حي سيدي مقداد جانب منشرة سنوبر دخلة الزراد وذلك اثناء تفقدهم لمنزلهم”.
ونقلت “سانا” عن مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق أن “عناصر الهندسة في قوى الأمن الداخلي مستمرة في تمشيط ما تبقى من بلدات ببيلا ويلدا وبيت سحم والمزارع المحيطة بها، حتى استكمال عوامل الأمن والأمان فيها، تمهيداً لإعادة الاستقرار والحياة الطبيعية بشكل كامل إلى البلدات الثلاث”.
وأعلنت بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم خالية من الإرهاب في العاشر من أيار الماضي بعد رضوخ التنظيمات المتشددة لشروط الدولة السورية وتسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة وإخراجهم إلى الشمال وعلى إثرها عادت مئات العائلات إلى منازلها بعد دخول وحدات قوى الأمن الداخلي لممارسة مهامها وتقديم الخدمات للمواطنين.

إقرأ أيضاً :  زيادة جديدة على أسعار المحروقات باسم عمولة المحطات