الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

حكم الفيديو.. البطاقات الحمراء للاعبين بأثر رجعي في كأس العالم

حكم الفيديو.. البطاقات الحمراء للاعبين بأثر رجعي في كأس العالم
من المنتظر أن يتلقى اللاعبون بطاقات حمراء إثر الاحتكاكات دون الكرة التي ترصدها تقنية الفيديو المساعد للحكم (حكم الفيديو) خلال مباريات كأس العالم 2018، حسبما أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم.
وسيُستخدم نظام حكم الفيديو المثير للجدل في كأس العالم لأول مرة خلال مونديال روسيا، إذ اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في أبريل/نيسان 2018، 13 حكماً مختصاً في هذه التقنية خلال منافسات البطولة.
وبالإضافة إلى سلطاته الحالية، ستمكِّن اللوائح الجديدة التي تدخل حيز التنفيذ في الأول من يونيو/حزيران 2018، حكم الفيديو من تنبيه حكم المباراة إلى أي حالات تفوته – حتى وإن جرى استئناف اللعب -.
ما يعني أنه يمكن طرد أي لاعب يعتدي على لاعب آخر في أي وقت خلال المباراة.
وقال ديفيد إليراي، المدير التقني لمجلس إدارة الاتحاد الدولي لكرة القدم، لصحيفة The Times البريطانية، “إذا كان هناك شيء ما يحدث بعيداً عن مجريات المباراة ولم ينتبه إليه حكم المباراة ثم انتبه إليه حكم الفيديو أو حكم الفيديو المساعد بعد ذلك؛ فيمكن لحكم الفيديو أن يخبر الحكم بالواقعة ويمكنه طرد اللاعب، حتى لو في وقت لاحق من المباراة.
لا نتوقع أن يحدث ذلك كثيراً، ولن يستخدم ذلك إلا في الاعتداءات العنيفة التي تستدعي إشهار بطاقة حمراء”.
يشار إلى أن الموسم الماضي (2017/2018) شهد استخدام تقنية الفيديو المساعد للحكم (حكم الفيديو) في الدوريين الإيطالي والألماني، وسط مطالبات متصاعدة بتعميم التجربة لتشمل كافة المسابقات الأوروبية؛ وعلى رأسها دوري أبطال أوروبا الذي شهد العديد من الحالات التحكيمية المثيرة للجدل مؤخراً.
وكالات