الخميس , أكتوبر 29 2020

أجواء مضطربة .. ماذا يحدث في منتخب ألمانيا ؟

أجواء مضطربة .. ماذا يحدث في منتخب ألمانيا ؟
منذ فترة طويلة جدا لم نسمع عن مشاكل داخل منتخب ألمانيا ولكن مونديال 2018 ليس كذلك فكل الأجواء والظروف ليست مهيأة لأن يقدم منتخب ألمانيا مايقدمه كالعادة من تألق .
البيلد الألمانية أكدت أن زجاج سيارة إيكاي جوندوجان نجم مانشستر سيتي تم تهشيمه تماما من بعض أحد المخربين وأشارت الصحيفة الشهيرة إنه قد يكون ردا على الصورة الملتقطة لجوندجان برفقة أوزيل والرئيس التركي رجب طيب أوردوغان.
القوميون الألمان إعترضوا بشدة على إن لاعب ألماني يتصور مع رئيس دولة أخرى خاصة وإن أصول جوندوجان وأوزيل تركية وليست ألمانية بل وصل الأمر لمطالبات بإستبعاد جوندوجان وأوزيل من المنتخب الألماني.
الأجواء داخل معسكر منتخب ألمانيا ليست مثالية …نار تحت الرماد في الكثير من القضايا مثل قضية تير شتيجين ونوير وقضية جوندوجان ونوير ومشكلة كيميتش ورودجير …هل يستطيع المدرب خواكيم لوف حل هذه الأزمات سريعا ؟
يذكر أن الاتحاد الألماني لكرة القدم انتقد لاعبي منتخب “المانشافت” مسعود أوزيل وإلكاي غوندوغان، بعد نشر صور لهما برفقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
والتقط النجمان الألمانيان، إضافة إلى سينك توسون لاعب منتخب تركيا وإيفرتون الإنجليزي، صورا تذكارية مع أردوغان الذي يزور لندن حاليا.
أجواء مضطربة .. ماذا يحدث في منتخب ألمانيا ؟
أوزيل صانع ألعاب أرسنال الإنجليزي وغوندوغان لاعب وسط مانشستر سيتي الإنجليزي، لهما أصول تركية، لكنهما ولدا في مدينة غلزنكيرشن غربي ألمانيا.
وقدم اللاعبون الثلاثة قمصانا تحمل أسماءهم للرئيس التركي، فيما كتب غوندوغان على هديته: “مع كامل الاحترام لرئيسي”.
ووصف رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم رينارد غريندل الواقعة بأنها “عمل غير جيد” من اللاعبين الثلاثة.
وأصدر غريندل بيانا قال فيه: “الاتحاد يحترم بالتأكيد خصوصية لاعبينا أصحاب الجذور من خارج ألمانيا، لكن كرة القدم والاتحاد يقدران القيم التي لا يحترمها السيد أردوغان بالقدر الكافي”.
وتابع البيان: “ومن هنا، فإنه ليس بالأمر الجيد أن يضع لاعبانا الدوليان نفسيهما موضع الاستغلال في حملة أردوغان الانتخابية. بالتأكيد هذا لا يخدم جهود الاتحاد في دمج اللاعبين”.
كما انتقد مدير المنتخب الألماني أوليفر بيرهوف الثنائي أوزيل وغوندوغان، ووعد بالتحدث إليهما بشأن الصورة.
وقال بيرهوف: “لم يكن أحد منهما على وعي برمزية الصورة، لكن التقاطها لم يكن تصرفا صحيحا وسأتحدث إليهما بهذا الشأن”.
وكالات