الثلاثاء , مارس 31 2020
بضائع

بضائع مسروقة وتركية تدخل حلب «على عينك يا جمارك»

بضائع مسروقة وتركية تدخل حلب «على عينك يا جمارك»

مصدر مسؤول في الاتحاد الديموقراطي pyd لجريدة “الأيام” : أي اجتماع خاص بالشأن السوري نغيب عنه لن يُكتب له النجاح

لم تنفع كل وعود المسؤولين عن مكافحة التهريب الذي يضر باقتصاد البلد على حد تعبيرهم، حيث صرح عضو مجلس إدارة مدينة الشيخ نجار الصناعية بحلب مجد الدين ششمان، أن التهريب يشكل مشكلة كبيرة بالنسبة لإمكانية منتجات الشيخ نجار على المنافسة في أسواق المحافظات وخاصة في حلب.

وأكد ششمان دخول كميات كبيرة من البضائع المهربة عن طريق الحدود التركية إلى الأسواق، بالإضافة إلى البضائع التي تمت سرقتها من مستودعات مدينة عفرين، ويتم إعادة إدخالها إلى أسواق مدينة حلب، وأغلبها منتجات نسيجية وألبسة وأقمشة، وكونها تدخل تهريباً فهي تنافس بالأسعار وتغزو الأسواق.

بالطبع يحق لنا أن نطرح سؤالاً بريئاً، كيف دخلت البضائع التركية والمسروقة من عفرين إلى أسواق حلب، هل دخلت عبر أنفاق وسراديب تحت المدينة، أليست مسؤولية الجمارك السورية المتواجدة على الطرقات الرئيسية منع التهريب؟!