الأربعاء , أكتوبر 16 2019

قطاع الزراعة السوري يتعافى … مصنع “رويتسيلماش” الروسي يعزز مكانته في السوق

قطاع الزراعة السوري يتعافى … مصنع “رويتسيلماش” الروسي يعزز مكانته في السوق

صرح مدير مبيعات إقليمي آسيا وشمال إفريقيا في مصنع “روستسيلماش” للحصادات الروسي، فيصل عودة، أن الشركة تعتزم المشاركة في مناقصة جديدة قريبا في سوريا للقيام بإمدادات المعدات الزراعية الروسية إلى سوريا، ما يعتبر دليلا واضحا على تعافي قطاع الزراعة السوري من تداعيات الحرب والأزمة.

دمشق — سبوتنيك. وقال عودة في حوار مع وكالة “سبوتنيك” على هامش مشاركته في معرض دمشق الدولي: “هناك احتياجات في السوق السوري، خاصة أن المعدات الزراعية في السوق السوري حسب دراساتنا قديمة جدا، من نهاية تسعينات، لذلك نحن في العام الماضي قمنا بالمشاركة في مناقصتين، وربحنا فيها. فزنا في مناقصتين، بكمية 5 حصادات… وحاليا سيتم الإعلان عن مناقصة جديدة قريبا في سوريا وسوف نشارك فيها. المناقصة الزراعية الجديدة تشمل منتجات الأعلاف في مؤسسات… وزارة الزراعة السورية”.

وكانت سوريا تعتمد على قطاع الزراعة بشكل كبير قبل الحرب، التي أدت إلى توقيف مشاريع زراعية ضخمة في البلاد وأجبرت على مغادرة مزارعين من حقولهم.

كما ذكر عودة بأن الشركة قامت مؤخرا بالدراسة لإدخال حصادة حبوب القمح إلى سوريا. وقامت باستيراد 4 معدات تابعة للجرارات.

وشدد عودة على أن هناك مشاركة في عدة مناقصات في عام 2019.

وتعليقا على سؤال حول تأثير الأزمة في سوريا قال عودة: “هناك تأثير على استيراد المعدات الزراعية بسبب عدم إمكانية المزارع من شراء المعدات، وثانيا بسبب الحرب ولا يستطع المزارعون العمل في أراضيهم، لذلك هنالك صعوبات ومخاطر كثيرة بالنسبة للمزارعين، حاليا مع الهدوء، تقريبا 90 في المائة من المزارعين عادوا إلى أراضيهم وباشروا أعمالهم”.