الإثنين , أغسطس 26 2019

مفاوضات روسية – أمريكية جديدة و هامة في سوريا

مفاوضات روسية – أمريكية جديدة و هامة في سوريا

كشف مصدر مطلع أن مفاوضات تجري منذ أيام بين الجانبين الروسي والأمريكي بلغت مراحلها النهائية حول موضوع انسحاب القوات الأمريكية من منطقة التنف في ريف حمص الجنوبي الشرقي عند المثلث الحدودي بين العراق و سوريا و الأردن.

وقال المصدر لوكالة “سبوتنيك”: “إن الجانبين الروسي والأمريكي يخوضان من عدة أيام مفاوضات حول انسحاب القوات الأمريكية من منطقة التنف كخطوة أولى لانسحاب جميع القوات الأمريكية من سوريا”، مؤكدا أن ما يتم حاليا هو وضع اللمسات الأخيرة على اتفاق تم التوافق على معظم بنوده، ويتضمن “تفكيك” مخيم الركبان الذي تحتجز فيه الولايات المتحدة الأمريكية نحو 80 ألف مدني، على أن يتم نقل هؤلاء إلى مدنهم وقراهم التي خرجوا منها أساسا في مناطق مختلفة من البلاد.

وبحسب المصدر يتضمن الاتفاق كذلك نقل آلاف المسلحين الذين تدربهم وتمولهم الولايات المتحدة في قاعدة التنف إلى محافظة إدلب.

وأشار المصدر إلى أن المعلومات المتوافرة تؤكد خروج معظم قادة مسلحي “التنف” عبر الحدود الأردنية و الحدود العراقية، وأن من يجري الحديث عنهم هم مسلحون دربتهم القوات الأمريكية، لافتا الى أنه من المتوقع أن يبدأ تنفيذ هذا الاتفاق خلال الأيام القليلة القادمة.

ويتمركز في التنف إلى جانب القوات الأمريكية، قوات بريطانية ووحدات من الجيش النرويجي، وفصائل مسلحة تتبع لهم يأتي في مقدمها تنظيم ” جيش مغاوير الثورة” و ” قوات أحمد العبدو”