الإثنين , نوفمبر 28 2022

موعد غرامي في جرمانا يوقع عصابة سرقة في قبضة العدالة

موعد غرامي في جرمانا يوقع عصابة سرقة في قبضة العدالة

ادعت المواطنة (م – د) إلى فرع الامن الجنائي بريف دمشق بدخول عصابة سلب مؤلفة من ثلاثة أشخاص يرتدون الزي العسكري، وبحوزتهم بنادق حربية روسية إلى منزلها في مدينة جرمانا وسرقة أجهزة خلوية ومبالغ مالية وذلك حوالي الساعة الثالثة صباحاً منتحلين صفة دورية أمنية.

كما ادعت المواطنة المذكورة التي تقيم مع والدتها وشقيقيها (س) عمره 15 سنة و (ف) عمره 13 سنة بأن أحد أفراد العصابة أخبرها بضرورة أخذ الاجهزة الخليوية والتي عددها أربعة أجهزة لإرسالها إلى فرع الإتصالات لتدقيقها على حد قوله، كما طلبوا البطاقات الشخصية لتفييشها وعقد إيجار المنزل للتأكد من صحته .

وأضافت المدعية بأن شخص من العصابة ويدعى (منار) تحدث معها جانباً وأعطاها رقم هاتفه الجوال وطلب منها الاتصال به في وقت لاحق كي يعيد لها هاتفها الخليوي ويقوم بمساعدتها بالتخلص من التهم التي قاموا بتلفيقها لهم ومقابل ذلك يريد التقدم لها وطلب يدها للزواج .

وفي اليوم التالي تواصلت المدعية مع المدعو (منار) على رقم جواله ، وحوالي الساعة السابعة مساءً طلب منها الحضور إلى احد مقاهي جرمانا وبالفعل حضرت المدعية وأثناء مقابلتها له كانت دورية من فرع الأمن الجنائي بريف دمشق في المقهى وألقت القبض عليه وتبين أنه يدعى ( منار الكركز) وتم استدراج باقي أفراد العصابة إلى أمام المقهى وإلقاء القبض عليهم وهم (فواز الخطيب) و(عبد الرزاق الحاوي) وسائق تاكسي عامة يدعى (خ – د) وقد تم مصادرة أسلحتهم الحربية .

وبالتحقيق معهم اعترفوا بإقدامهم على عدة عمليات سلب مماثلة كما اعترفوا بحيازتهم المواد المخدرة وتعاطيها وترويجها .

وبتدقيق سجلات “الفيش” تبين بأن (منار و فواز وعبد الرزاق) هم فرار من الخدمة الالزامية مع سلاحهم ويوجد بحقهم إذاعات بحث لصالح وزارة الدفاع.

المصدر: صفحة الشرطة