الإثنين , ديسمبر 5 2022

العصابة التي كانت تسلب المواطنين بدمشق في قبضة الأمن

العصابة التي كانت تسلب المواطنين بدمشق في قبضة الأمن
تم كشف عصابة أشرار كانت تقوم بعمليات احتيال وسلب في مدينة دمشق،حيث أبلغ بعض المواطنين بتعرضهم لعمليات احتيال وسلب مبالغ مالية بعد استلامهم مبالغ من شركات ومكاتب تحويل الأموال من قبل أشخاص مجهولي الهوية.
وبعد تقصي وجمع المعلومات قام فرع الأمن الجنائي في دمشق بإلقاء القبض على ثلاثة أشخاص وهم المدعوون: ( إ- ا ) و( س- م ) و( م – ع) يستخدمون سيارتين عامتين ودراجة نارية
وبالتحقيق معهم اعترفوا بإقدامهم على ارتكاب عدة حوادث سلب وسرقة مبالغ مالية من المواطنين الذين يقومون باستلام مبالغ من مكاتب وشركات الحوالات في مدينة دمشق بعد تتبعهم واللحاق بهم وانتحال صفة أمنية والاحتيال عليهم واتهامهم بأن المبالغ المالية التي بحوزتهم مسروقة،وإن المبالغ المالية التي قاموا بسلبها هي:
ـــ /1.700.000/ مليون وسبعمائة ألف ليرة سورية من شخص في ساحة المحافظة.
ـــ /1.600.000/ مليون وستمائة ألف ليرة سورية من شخص قرب قهوة الحجاز .
ـــ /1.000.000/ مليون ليرة سورية من شخص في محلة الميدان.
ـــ /900.000/ تسعمائة ألف ليرة سورية من حدث في محلة الميدان.
ـــ / 650.000/ ستمائة وخمسين ألف ليرة سورية من شخص كان يرسل مبلغ إلى ذويه .
ـــ /218.000/ مائتين وثمانية عشر ألف ليرة سورية من شخص في محلة جسر فكتوريا.
ـــ /190.000/ مائة وتسعين ألف ليرة سورية من شخص في شارع النصر.
ـــ /100.000/ مائة ألف ليرة سورية من شخص بعد خروجه من مكتب تحويل أموال.
كما اعترفوا بأن المبالغ المسروقة تقاسموها فيما بينهم، وقاموا بصرفها في المطاعم والملاهي الليلية.
حجزت الآليات المستخدمة بحوادث السلب، وتم استرداد مبلغ /2.750.000 / اثنان مليون وسبعمائة وخمسين ألف ليرة سورية.
ويجري العمل على تقديم المقبوض عليهم مع المصادرات إلى القضاء المختص.
وزارة الداخلية