السبت , أبريل 17 2021

لمسات الأيدي الماهرة السورية إلى أوروبا عبر البوابة الأبخازية

لمسات الأيدي الماهرة السورية إلى أوروبا عبر البوابة الأبخازية

يستعد القطاع الحرفي لفتح منفذ لمنتجاته إلى أوروبا عبر جمهورية أبخازيا، حيث يتحضر شيوخ كار وحرفيو هذا القطاع للمشاركة بالمنتدى السياحي الأبخازي الذي سيقام تحت رعاية غرف تجارة وصناعة جمهورية أبخازيا في الفترة ما بين 19- 21/11/2018.

ويبين رئيس اتحاد الجمعيات الحرفية بدمشق عصام الزيبق أن هذه المشاركة تأتي ضمن سياق التعاون المشترك بين سورية جمهورية أبخازيا، مشيراً أنه سيتم ضمن هذا السياق وعلى خلفية هذا المنتدى أيضاً توقيع بروتوكول لإقامة معرض دائم للتراث السوري بمساحة 100 م2 كحد أدنى تتكفل غرف التجارة والصناعة الأبخازية بإحداثه، ليكون منفذاً لتصدير المنتجات الحرفية السورية إلى أوروبا، خاصة وأن أبخازيا بلد يمتلك العديد من المزايا السياحية الجاذبة للسياح الأوروبيين.
وأضاف الزيبق ان كمية صادرات من المنتجات الحرفية بلغت العام الماضي نحو 4 آلاف طن بقيمة حوالى مليار ليرة سورية، استهدفت عدد من الدول العربية والأجنبية، “تونس- الجزائر- العراق – ألمانيا – فرنسا – الهند – إيران” معوّلاً على أن يساهم هذا المنتدى والمعرض الدائم المرتقب زيادة بحجم وقيم هذه الصادرات.

إقرأ أيضاً :  التموين تعمل على نشرة أسعار مركزية مطابقة لواقع السوق

المدير الثقافي والإعلامي بمجلس شيوخ الكار المركزي عدنان تنبكجي بين أن المساحة المخصصة للجناح السوري هي 150 م2، وسيتم عرض نحو 33 حرفة يدوية “نحاسيات – موزاييك – فسيفساء..إلخ”، مشيراً إلى أن شيوخ الكار والحرفيون حصلوا على العديد من شهادات الامتياز لدى مشاركتهم في المعارض العالمية منها شهادات امتياز للمركز الأول في روسيا والهند والجزائر عام 2018، وشهادة امتياز في الجزائر عام 2017، وأضاف تنبكجي ان مشاركة سورية في هذا المنتدى تأتي ضمن إطار العمل باتجاه تفعيل عجلة الإنتاج وانعكاس ذلك على الاقتصاد الوطني، لاسيما وأن جمهورية أبخازيا تعتبر مقصد للسياح الأوروبيين، ما يسهل بالنتيجة انسياب المنتجات الحرفية السورية إلى الأسواق الأوروبية.

البعث