الإثنين , ديسمبر 17 2018
الرئيسية / اخبار ساخنة / أحدهم كان يرفض الأكل مع الناس! إليك أبرز العادات الغريبة للسلاطين العثمانيين
أحدهم كان يرفض الأكل مع الناس!

أحدهم كان يرفض الأكل مع الناس! إليك أبرز العادات الغريبة للسلاطين العثمانيين

أحدهم كان يرفض الأكل مع الناس! إليك أبرز العادات الغريبة للسلاطين العثمانيين

من منا كان يفكر ما هي العادات الغريبة للسلاطين العثمانيين؟ قد لا يخطر الأمر لأذهاننا، فأغلبنا نهتم بإنجازاتهم التاريخية العظيمة وحسب.

في الحقيقة إنهم جميعاً بشر مثلنا، لم تكن حياتهم مقتصرة على السياسة والحروب والفتوحات، ولكل منهم شخصية مستقلة تميزه عن البقية.

ومن المعروف في الدولة العثمانية أن كل حاكم كان لابد أن يشغل نفسه بأحد الفنون، ولذلك اهتم أغلب السلاطين العثمانيين بالموسيقا والخط والشعر.

ومن أبرز الأمثلة السلطان عبد الحميد الذي كان فناناً حقيقياً في مجال النحت.

العادات الغريبة للسلاطين العثمانيين

كشفت صحيفة Sabah التركية الإثنين 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2018، عن أبرز العادات الغريبة في شخصية بعض السلاطين العثمانيين.

السلطان محمد الرابع

عُرف السلطان العثماني محمد الرابع بقوة جسده العالية، ويُذكر أنه في إحدى المرات بقي على ظهر حصانه 20 ساعة دون أن يتعب أبداً خلال رحلة صيد.

السلطان أورهان غازي

كان السلطان أورهان غازي يحكم نحو 100 قلعة، وعُرف عنه حبه للتجول بين قلاعه، حيث كان يقضي معظم وقته في ذلك.

وذكر عنه أحد المؤرخين أنه لم يكن يستطيع أن يلبث في أي مدينة أكثر من شهر واحد.

السلطان محمد الثالث

تلقبه صحيفة Sabah بـ»السيد نعم»، حيث يذكر أنه كان يوافق على كل ما يقال له وما يطلب منه، ولم يسمعه أحد وهو يقول «لا» إلا فيما ندر.

السلطان سليمان القانوني

يعرفه الجميع بأنه أول منظم لقوانين الدولة العثمانية، وأنه تمكن من إعادة إحيائها من جديد.

أما الصفة المميزة في شخصيته فهي أنه كان من أكثر رجال عصره أناقةً! وكان يهتم بمظهره الخارجي بشكل كبير.

السلطان محمد الفاتح

عُرف عنه حبه واهتمامه الشديد بالمجوهرات، وكان مهتماً بتجارة الذهب كوالده تماماً، وكان يمتلك العديد من الأحجار الكريمة النادرة.

ومن الأمور الأخرى التي كان يعشقها هي الجغرافيا ورسم الخرائط. كما كان يحب أن يأكل وحيداً، حتى أنه يعد أول سلطان عثماني سن عادة الأكل بشكل منفصل في القصر العثماني الحاكم.

السلطان يافوز

عُرف بأنه أول سلطان عثماني ارتدى النظارات، وقد تراجع نظره كثيراً بسبب شغفه الشديد بالقراءة، حيث كان يقضي معظم وقته في قراءة الكتب.

ولشدة تعلقه بذلك كان لا ينام أكثر من 3-4 ساعات في اليوم.

بالإضافة إلى العديد من السلاطين الذين تميز كل منهم بصفة فريدة، كمراد الرابع الذي كان ماهراً في ركوب الخيل إلى درجة أنه يستطيع القفز بين حصانين أثناء ركضهما، وعبد الحميد الذي كان من أمهر الناس في استخدام السلاح.

شاهد أيضاً

لماذا تسعى تركيا لإشعال شمالي سوريا والعراق؟

لماذا تسعى تركيا لإشعال شمالي سوريا والعراق؟ قصف الجيش التركي أهدافا لحزب العمال الكردستاني في …