الأحد , أبريل 11 2021

أمريكا تعلن عن سحب جميع موظفي وزارة خارجيتها من سوريا خلال 24 ساعة

أمريكا تعلن عن سحب جميع موظفي وزارة خارجيتها من سوريا خلال 24 ساعة

ذكر مسؤول أمريكي مطلع أن الولايات المتحدة بدأت إجلاء جميع موظفي وزارة خارجيتها الموجودين في سوريا.
وأشار المسؤول، في حديث لوكالة “رويترز”، إلى أن من المتوقع أن تكتمل هذه العملية خلال 24 ساعة.

ويأتي هذا التطور بالتزامن مع إعلان البيت الأبيض، الأربعاء، أن الولايات المتحدة بدأت سحب قواتها المنتشرة في سوريا من أراضي البلاد، مشيرة إلى انتقال الحملة الأمريكية هناك إلى مرحلة جديدة.

وعلى الرغم من غياب أي علاقات دبلوماسية لها مع الإدارة السورية بقيادة الرئيس، بشار الأسد، إلا أن الولايات المتحدة أرسلت في الفترة الماضية فرقا من دبلوماسييها للبلاد انتشروا في الأراضي التي تسيطر عليها وحداتها العسكرية أو حلفاؤها.

وذكر وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، في أواخر عام 2017، أن موظفي الخارجية الأمريكية كانوا يعملون في سوريا على الإسهام في “الإعادة المبدئية للخدمات وإحضار المتعاقدين”، وعلى إدارة الأموال التي جرى تخصيصها لمهمات محاربة تنظيم “داعش” الارهابي، وكذلك “تدريب القوات المحلية على إزالة العبوات الناسفة بدائية الصنع التي كان داعش قد زرعها والسيطرة على الأراضي لضمان عدم عودة التنظيم”.

إقرأ أيضاً :  قتلى قرب مدينة استراتيجية... تصاعد الاشتباكات بين الفصائل "الكردية" و"التركمانية" شرقي سوريا

وفي 2 أكتوبر 2018 أعلن ماتيس عن تضاعف عدد الدبلوماسيين الأمريكيين في سوريا، مضيفا: “وسط ما نشاهده من تقلص في العمليات العسكرية، سنرى أنه يتسنى للجهد الدبلوماسي أن يترسخ”.

المصدر: رويترز + وكالات