الإثنين , يوليو 22 2019
الصين تنشر صوراً

الصين تنشر صوراً «غريبة» للجانب المظلم من القمر

الصين تنشر صوراً «غريبة» للجانب المظلم من القمر

نشرت الصين، الجمعة 11 يناير/كانون الأول 2019، صوراً التقطها متجولها الفضائي ومسبارها على الجانب المظلم من القمر، في ما أشاد به برنامجها الفضائي بأنَّه انتصارٌ آخر لمهمتها الرائدة إلى الجانب الغامض من سطح القمر.
الجانب المظلم من القمر

وحسب صحيفة New York Post الأمريكية، فقد أظهرت الصور التي بثتها كاميرات مراقبة المتجول الفضائي «أرنب اليشم 2» والمسبار «تشانغ إه 4″، التي نقلته على متنها في أول هبوط سلس لها على الجانب البعيد من القمر، الذي دائماً ما يقع في الجهة البعيدة عن الأرض.

ونُقِلَت الصور عن طريق قمرٍ صناعي للتتابع إلى مركز تحكم في بكين، مع أنَّه لم يتضح على الفور متى التُقِطَت هذه الصور.

مهمة اكتشاف القمر تكللت بالنجاح

الصين تنشر صوراً «غريبة» للجانب المظلم من القمر

واستبق تشانغ كيجيان، مدير إدارة الفضاء الوطنية الصينية، المهندسين في مركز بكين وقال: «إنَّ المسبار والمتجول الفضائي والقمر الصناعي للتابع كلهم في حالة مستقرة. حققت تلك الأجهزة أهداف المهندسين التي حددوها سلفاً، وتخوض الآن مرحلة الأبحاث العلمية».

قال تشانغ: «أعلن الآن أنَّ مهمة تشانغ إه 4، باعتبارها جزءاً من برنامج تشانغ إه الصيني لاستكشاف القمر، قد تكلَّلت بالنجاح».

سطح صخري ذو حواف متعرجة

ووفقاً لوكالة أنباء شينخوا الرسمية، أظهرت الصور التي وصلت سطحاً صخرياً وحُفراً ذات حواف متعرجة في الخلفية، وهو ما يشكل تحدياً أمام المراقبين ومسؤولي توجيه المركبات في إطلاق المتجول الفضائي خلال الرحلات المستقبلية.

وضمَّت الصور التي أُرسِلت مشهداً بانورامياً بتصويرٍ بزاوية 360 درجة يتألَّف من 80 صورة مجتمعة معاً التقطتها الكاميرا الموجودة على المسبار بعدما أطلقت المتجول الفضائي على سطح القمر.

وذلك بحسب ما نقلت وكالة شينخوا عن لي تشونلاي، نائب مدير المراصد الفلكية الوطنية في الصين ومدير عام نظام التطبيق الأرضي لتشانغ إه 4.

ونُقِل عن لي قوله: «في الصور البانورامية يمكننا رؤية المسبار محاطاً بالكثير من الحفر الصغيرة التي كانت مثيرة حقاً».

الصين تنشر صوراً «غريبة» للجانب المظلم من القمر

المرة الأولى التي يُكتشف فيها القمر من سطحه

ونشرت إدارة الفضاء أيضاً مقطع فيديو من 12 دقيقة يُظهِر هبوط مسبار تشانغ إه 4 مُستخدِمةً أكثر من 4700 صورة التقطتها كاميرا ضمن المهمة الفضائية.

ويظهر المسبار وهو يضبط ارتفاعه وسرعته ودرجة ميله سعياً لتجنب العقبات على سطح القمر.

ويأمل الباحثون بأن تساعد عمليات الرصد منخفضة التردد للكون من الجانب البعيد للقمر، حيث تُحجَب إشارات الراديو القادمة من الأرض، العلماء على معرفة المزيد عن الأيام الأولى للنظام الشمسي ومولد أولى النجوم في الكون.

ورُصِد الجانب البعيد من القمر مرات كثيرة انطلاقاً من مدارات القمر، لكن لم يسبق أن جرى استكشافه من فوق سطحه مباشرةً من قبل.

وتشيع تسمية هذا الجانب باسم «الجانب المظلم»؛ لأنَّه لا يمكن رؤيته من الأرض، إضافةً إلى كونه مجهولاً نسبياً، وليس لأنَّه يفتقر إلى ضوء الشمس.

وتسلط مهمة الهبوط الرائدة تلك الضوء على طموح الصين لمنافسة الولايات المتحدة وروسيا وأوروبا في مجال الفضاء عن طريق إطلاق رحلات بشرية والتخطيط لبناء محطة فضاء دائمة.

شاهد أيضاً

اليوم في الخامس عشر من يوليو الجاري، ستطلق الهند مركبتها الفضائية "تشاندرايان 2"، البالغة حمولتها 4

الجميع يعودون إلى القمر.. لكن لماذا الآن؟

الجميع يعودون إلى القمر.. لكن لماذا الآن؟ اليوم في الخامس عشر من يوليو الجاري، ستطلق …