الثلاثاء , ديسمبر 7 2021

عقوبة من يتلاعب بالطحين زادت عامين وخمسة ملايين ليرة

عقوبة من يتلاعب بالطحين زادت عامين وخمسة ملايين ليرة
أكد مصدر مسؤول من وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في تصريح لـ” هاشتاغ سوريا” تعديل عقوبة تهريب مادة الطحين المخصص للمخابز العامة بغرامة قدرها خمسة ملايين ليرة سورية والسجن لمدة عامين .
وأشار المصدر إلى أن دوريات التموين ضبطت مستودعا في منطقة صافيتا يحتوي ٣٤ كيسا من الدقيق التمويني يقوم صاحبه بإعادة تعبئة الدقيق في أكياس أخرى مختلفة لمطاحن خاصة تمهيدا لبيعها، حيث تم توقيف صاحب المستودع لاستكمال التحقيق معه.
وبحسب المصدر فإن الوزارة اقترحت وضع باركود إلكتروني على أكياس الطحين لمنع تهريبها، إلا أن الخطوة لم تنفع بوقف تهريب مادةالطحين، وخاصةً ضمن المناطق الحدودية مع لبنان وتركيا والأردن، لارتفاع أسعار الطحين في تلك البلدان، لافتاً إلى ان الطحين السوري مدعوم من الدولة وسعره في السوق السوداء قد يصل للكغ الواحد إلى 350 ليرة في بعض الأحيان، حيث هناك طلب على المادة من العديد من أصحاب المخابز السياحية ومحال الحلويات والمعجنات وغيرهم.
وأشار المصدر إلى تخفيض مخصصات المادة بعد كشف قيام تجار الطحين بتقديم بيانات وهمية، للحصول على زيادة مخصصات، منوهاً إلى أن هذه التخفيضات لا تؤثر بصنع الرغيف، بل تباع في السوق السوداء، مقابل مبلغ يتعدى 500 ألف ليرة سورية لكل “1” طن.
وأضاف المصدر، نتيجة انتشار أعداد كبيرة من الأفران الخاصة والعامة كان لا بد من رقابة ومتابعة لعملها، واتخاذ إجراءات لمعاقبة كل من تسوّل له نفسه التلاعب بوزن الربطة أو جودة رغيف الخبز واحتكار مادة الطحين.
هاشتاغ سوريا

إقرأ أيضاً :  وزير الطاقة الأردني: تجهيز إيصال الكهرباء إلى لبنان عبر سوريا قبل نهاية العام ومع العراق قريبا