الجمعة , أكتوبر 30 2020

الحكم على لاجئ سوري في ألمانيا بالسجن 6 سنوات.. ما القصة؟

الحكم على لاجئ سوري في ألمانيا بالسجن 6 سنوات.. ما القصة؟
أفادت صحيفة “شتوتغارت تسايتونغ” المحلية بأن محكمة مدينة “ميمنغن” التابعة لولاية “بادن فورتمبيرغ” الألمانية أصدرت حكما على لاجئ سوري يبلغ من العمر 26 عاما، بالسجن 6 سنوات لقيامه بحرق سكن للاجئين.
وذكرت الصحيفة أن التهم التي وجهها الادعاء العام إلى الشاب هي محاولته حرق سكن للاجئين مرتين في شهر آب الماضي، كذلك محاولته ارتكاب جريمة القتل كونه يعلم بوجود أشخاص داخل السكن، وطالب الادعاء بتشديد العقوبة على المتهم لتصل إلى 7 سنوات ونص ولكن المحكمة اكتفت بسجنه 6 سنوات.
وعن دوافع الشاب لقيامه بحرق السكن، نقلت الصحفية عن هيئة المحكمة، أن الدافع الرئيسي هو الاستياء بشكل عام من كل من حوله، ومن حياته في ألمانيا، بالإضافة إلى أن لديه مشاكل مع أصدقائه في الغرفة التي يسكن فيها، حيث طلب الشاب نقله ولكن إدارة السكن لم توافق على طلبه.
وسردت الصحيفة تفاصيل المحكمة التي بدأت في كانون الثاني الماضي، حيث قام اللاجئ السوري يوم 3 آب الماضي بحرق فراشه، ما أدى إلى حرق غرفته بالكامل، واختناق أحد رفاقه علما أن الجاني كان يعلم أن هناك شخصين موجودين في السكن على الأقل لذلك وجهت له المحكمة محاولة القتل العمد.
وأضافت الصحيفة أنه بعد حوالي ساعتين عاد الشاب ووضع فراش آخر على النار، مشيرة إلى أن الحريق تسبب في أضرار مادية بلغت حوالي 35 ألف يورو.
ولفتت الصحيفة إلى أن الشاب كان قد تعاطى القنب “الحشيش” قبل قيامه بعملية الحرق الأولى، كمان أنه تعرض للاختناق أثناء قيامه بعملية الحرق الثانية.
وكالات