الجمعة , أغسطس 23 2019
اغلى 10 علامات تجارية للملابس

اغلى 10 علامات تجارية للملابس في العالم

اغلى 10 علامات تجارية للملابس في العالم

هل تعلم أن صناعة الملابس العالمية تقدر بثلاثة تريليون دولار في حين أن صناعة الملابس الفاخرة تقدر بنحو 300 مليار دولار؟ في هذا المقال ستقرأ أغلى 10 علامات تجارية لصناعة الألبسة.

1. شانيل Chanel

لا شك أن رحلة كوكو شانيل في عالم الأزياء هي قصة ملحمية وأسطورية، كان لدى شانيل موهبة فريدة في معرفة ما يحتاجه العالم وصنع الملابس وفقاً لهذه الإحتياجات. يبقى الثوب الأسود الثوري الأكثر سعراً في خزانة كل فتاة. لا ننسى عطر Chanel No 5 الفريد من نوعه.

كانت شانيل واحدة من أوائل الثوريين الذين اعتقدوا أن الرفاهية يجب أن تكون مريحة، وإلا فهي ليست فاخرة.

لا تزال شانيل في طليعة العلامات التجارية الفاخرة. تبلغ قيمة العلامة التجارية لشركة شانيل 7 مليارات دولار أمريكي يمتلكها أحفاد بيير فيرتهايمر الذي كان أقدم شريك تجاري لشركة كوكو شانيل.

2. بربري Burberry

ربما تكون بربري من أقدم العلامات التجارية في العالم. بدأ توماس بربري هذا المتجر في عام 1856 في باسينغستوك، إنجلترا. أحدث الإضافات إلى العلامة التجارية هي Burberry London و Burberry Prorsum.

الخاكي ذو التصميم المتقن مع السترة المنقوشة هو أول شيء نتحدث عنه عندما نقول بربري. تم تصميمه للجيش ثم اكتسب شعبية بين المدنيين أيضاً.

ذهب التصميم لتصبح ضربة ناجحة في عالم الموضة، أنه الآن جزء من كل قطعة ملابس والإكسسوارات بطريقة أو بأخرى. مع علامة تجارية تقدر قيمتها بمبلغ 3.4 مليار دولار.

3. هيرميس Hermes

بدأت هيرميس لأول مرة في القرن الثامن عشر كعلامة لتصنيع الجلود، والسروج، ثم غامروا ببطء في تجارة التجزئة بعد تولى تشارلز إيميل هيرميس المسؤولية. ثم تولى أدولف وإميل موريس مسؤولية هيرميس ليدخلوا في صناعة الملابس للرجال والنساء والأطفال.

هيرمس هو مثال عن التطور في كل ما يصنعونه، سواء كانت في الحقائب، الأحذية، العطور، الملابس أو حتى التصميمات الداخلية للمنزل. تماما مثل الكثير من الشركات الأخرى شهدت هيرميس حصتها من الصعود والهبوط في مجال الأعمال التجارية.

ومع ذلك ، فقد استطاعوا النجاة من جميع العواصف واستمروا في كونهم علامة تجارية متميزة تخدم النخبة. بإيرادات تصل إلى 5 مليارات دولار.

4. برادا Prada

ميوتشيا برادا من مواليد عام 1949، طالبة دكتوراه في العلوم السياسية وعضو سابق وناشط سابق في الحزب الشيوعي الإيطالي وهي المالك الحالي لـبرادا.

تولت ميوتشيا مسؤولية برادا في عام 1978 عندما كان من المتوقع أن يتولى ابن عمها بحسب جديها المنصب إلا أنه لم يكن لديه أي إهتمام بعالم الأزياء. لم يؤمن ماريو برادا بالنساء ولم يعتبر أبداً أن أحفاده من الفتيات كنَّ قادرات على القيام بذلك.

كانت برادا في البداية مختصة بصنع حقائب اليد وحقائب السفر لصالح النخبة الإيطالية. ومع ذلك، عندما تولت ميوتشيا مسؤولية برادا قامت بإطلاق الملابس الفاخرة للرجال والنساء.

اكتسبت برادا شعبية عندما عرضت حقائب اليد وحقائب الظهر المصنوعة من النايلون الفاخر بدون الشعارات الكبيرة الخانقة. وهذا هو السبب في أن هذه العلامة قد تم إدراكها بشكل مختلف من قبل عملائها المخلصين.

ساعد باتريشيو بيرتيلي، صديق ميوتشيا في ذلك الحين و زوجها الآن ، في أخذ (برادا) إلى اتجاهات مختلفة وافتتح المتجر الرئيسي الأول لها في عام 1986. وفي النهاية، خرجت برادا إلى هونغ كونغ وافتتحت متاجر في جميع أنحاء العالم. تصل إيرادات الشركة إلى 2.4 مليار دولار.

5. غوتشي Gucci

بدأت غوتشي لأول مرة في القرن التاسع عشر. تعتبر من أنجح العلامات التجارية الإيطالية في العالم.

كان جوتشيو، الذي عمل في باريس كعامل في فندق، مفتوناً بحقائب اليد الفاخرة، وحقائب اليد الجلدية للعملاء. ثم عاد إلى فلورنسا، مسقط رأسه لتنطلق غوتشي خلال الحرب العالمية الثانية. انضم إليه أبناؤه في وقت لاحق وساعدوه في توسيع الأعمال في ميلانو وروما وغيرها.

ثم افتتح غوتشي أول متجر له في نيويورك في عام 1956 ومن ثم في الولايات المتحدة. تبلغ قيمة العلامة التجارية 12.4 مليار دولار والمبيعات تقترب من 5 مليارات دولار .