الإثنين , سبتمبر 16 2019
الإنسان الكلب.. هيئته هيئة إنسان ويعيش كالحيوان

الإنسان الكلب.. هيئته هيئة إنسان ويعيش كالحيوان.. صور

الإنسان الكلب.. هيئته هيئة إنسان ويعيش كالحيوان

يعيش رجل يدعى كاز جيمس، ويبلغ من العمر 37 عامًا، ويسكن في سالفورد، شمال شرق إنجلترا، حياته كما لو كان جروًا بشريًا.

وبحسب ما قاله جيمس ونشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإنه لم يكن قادرًا على التواصل مع الآخرين قبل أن يعيش حياته كالكلاب، فينبح على أصدقائه، ويحمل الأشياء بأسنانه، كما يتناول طعامه في الوعاء الخاص بكلبه.

يعمل جيمس كمدير متجر، وخارج عمله عادة ما يرتدي ملابس مطاطية مخصصة وأقنعة بل ويضع سلاسل الكلاب، كما يرتدي بدلة مصنوعة من الفرو على شكل كلب، تكلفه 2000 جنيه إسترليني.

الإنسان الكلب.. هيئته هيئة إنسان ويعيش كالحيوان

يتبع جيمس شعار “كن كلبا” في جميع أمور حياته، فقال: “أسلوب حياتي كله يدور حول كوني جروا، فأنبح على أصدقائي والأشخاص الذين أعرفهم في الشارع، كما أنني إذا رأيت جروا أنبح عليه، الأمر الذي يثير ضحك المارة”.

وأضاف أنه يتلقى ردود فعل كثيرة من الناس عندما يرونه يخرج من سيارته الصغيرة ببدلة الكلب لكنه يرتديها ليعبر عن حيوانه الداخلي، والتعبير عن ذاته، فهذا يجعله يشعر أنه بحالة جيدة”.

الإنسان الكلب.. هيئته هيئة إنسان ويعيش كالحيوان

وتابع “بعد يوم طويل في العمل كل ما أحب عمله هو الاسترخاء في المنزل وتناول الوجبات من وعاء كلبي، فأشعر بالسلام كجرو بشري، كما أنني لا آكل على طاولات في منازل أصدقائي، أنا مدرب على التعامل مع البشر ولكني لا أحب التعامل هكذا لأنه يجعلني لا أشعر بالارتياح”.

ولفت إلى أنه لم يشعر أبدا بأنه إنسان، ودائمًا ما يشعر أنه كلب، فيرحب بأصدقائه عن طريق إمساكهم بأسنانه من ياقات قمصانهم، أو بلعقهم، تلك السلوكيات الشبيهة بالكلاب”.

الإنسان الكلب.. هيئته هيئة إنسان ويعيش كالحيوان

وعن إدراكه أن سلوكياته شبيهة بسلوكيات الكلاب، قال إنه أدرك ذلك عندما كان في مرحلة الطفولة، وبالتحديد عندما كان عمره 6 سنوات، ولكنه لم يتحدث مع أحد حول هذا الأمر، حتى عمر 17 عامًا عندما أصبح هناك إنترنت في منزله، فأخذ يبحث فيه حول الأمر، حتى وجد أشخاصًا مثله، وعندما انتقل للسكن مع أصدقائه في عمر 18 عامًا أصبح له ركن خاص به.

واختتم حيثه قائلا إن أفضل نصيحة يمكن أن يقدمها لأي شخص مهتم بأن يصبح جروًا بشريا هي أن يقوم بتجربة الأمر.