الأحد , أكتوبر 20 2019
ستة معلومات لم تكن تعرفها عن البوذية

ستة معلومات لم تكن تعرفها عن البوذية

ستة معلومات لم تكن تعرفها عن البوذية

البوذيّة هي الديانة التي تقوم على تعاليم الأمير الذي كان قبل 2500 عام، مصدومًا للغاية بسبب المعاناة التي شاهدها في العالم، فبدأ في البحث عن حلول دائمة لأشياء مثل الموت والمرض والشيخوخة. كان اسم الأمير سيدهارثا غوتاما ، الذي عُرف فيما بعد باسم “المستنير”، أو بوذا. تنتشر البوذيّة على نطاق واسع في جنوب شرق آسيا ولديها العديد من الأتباع في العالم الغربي أيضًا، كما أن الديانة تسبق تاريخ المسيحية والإسلام. إذا كنت قد تساءلت يومًا عن ماهية البوذية، فيمكنك قراءة هذه الحقائق الستة المثيرة للاهتمام عن البوذيّة التي ربما لم تكن قد تعرفها.

1. انبثقت البوذية من الهندوسية.

ستة معلومات لم تكن تعرفها عن البوذية ما هي تعاليم اليانة البوذية مؤسس الديانة البوذيّة سيدهارثا غوتاما بوذا المستنير ديانة منتشرة في جنوب شرق آسيا

ولد سيدهارثا غوتاما، الذي سمي فيما بعد بوذا، كأمير هندوسي. الهندوسية هي أقدم دين على الأرض، لكن سيدهارتا غوتاما شعر أنه لم تتوفر له كل الأجوبة، فذهب ليبحث عن حقيقته وتنويره.

2. بوذا ليس الله.

البوذيين لا يرون بوذا كإله، كما يظن كثير من الناس، لكنهم يرونه كمعلم. يتم تبجيله كدليل روحي ويتطلع البوذيون إلى بوذا للحصول على التوجيه والحكمة.

3. ليس عليك أن تكون نباتيًا لتكون بوذيًا.

لا تعتبر الحياة النباتية مطلبًا مطلقًا للبوذيين، على الرغم من أن معظم المدارس البوذية تدعو إلى عدم العنف وتشجع الطلاب على أن يصبحوا نباتيين. توصف البوذية أنه لا يجوز قتل أي كائن حي، ولكن يسمح بتناول لحم حيوان ميت بالفعل.

4. الدالاي لاما ليس رئيس البوذيّة.

الدالاي لاما ليس معادلاً لبابا البوذية. إن دالاي لاما، الذي يُعتقد أنه تجسيد لدالي لاما السابق، يحظى بالتبجيل في المقام الأول من قبل البوذيين التبتيين وأتباع مدرسة غيلوغ للبوذية، ولكن ليس كل البوذيين.

5. يؤمن البوذيون بالمجيء الثاني.

تعتقد العديد من المدارس البوذية الرئيسية أنه سيكون هناك بوذا آخر، أو مايتريا، في المستقبل. ويعتقدون أن مايتريا هذا سيعود إلى الأرض عندما يتم نسيان تعاليم بوذا الأصلي وسيعلم التعاليم البحتة، المعروفة باسم دارما النقية.

6. البوذية هي رابع أكبر دين في العالم.

لا تقتصر البوذية على التيبيت والهند، بل تمارس في العديد من البلدان في جميع أنحاء العالم. يزداد عدد الأشخاص الذين يتبعون تعاليم البوذية كل عام، وهو رابع أكبر دين في العالم.