الإثنين , أكتوبر 18 2021

المانيا تطلق سراح رجل استخبارت سوري سابق

المانيا تطلق سراح رجل استخبارت سوري سابق

قررت المحكمة الاتحادية الألمانية في كارلسروه جنوبي البلاد إطلاق سراح رجل أمن سوري سابق برتبة مساعد أول من السجن في ألمانيا ( إياد الغريب ) بعد شكوى تقدم بها محاميه إلى المحكمة. لكن هذا لا يمنع رفع دعوى أخرى ضده.

وقالت متحدثة باسم الادعاء العام الألماني في كارلسروه إن المحكمة الاتحادية العليا قررت إلغاء أمر الاعتقال السابق بحق رجل مخابرات سوري سابق يوم الجمعة (17 مايو/ أيار).
وبحسب الادعاء يشتبه في أن الرجل قام بين عامي 2011 و 2012 بقتل شخصين وتعذيب ما لا يقل عن ألفي شخص آخرين.

وكانت إذاعة جنوب غرب ألمانيا ذكرت أن محامي الرجل شكا من وجود أخطاء خلال استجوابه من قبل السلطات الألمانية، مبينا أنه تم استجوابه كشاهد ولم يتم إخباره بحقوقه كمتهم قبل استجوابه.

المانيا تطلق سراح رجل استخبارت سوري سابق

ويعتبر قرار المحكمة ضربة للمحققين الألمان لكنه لا يعني أن الرجل (42 عاما) في مأمن من رفع دعوى أخرى عليه.

وقد ألقي القبض على الرجل وعلى مواطن سوري آخر (العميد أنور رسلان) 56 عاماً, في 12 شباط / فبراير الماضي في ولايتي راينلاند بفالتس وبرلين بتهمة ارتكابهما أعمالا شنيعة داخل السجون التابعة للأمن السوري بحسب الادعاء الالماني.

إقرأ أيضاً :  "سانا": مقتل 3 أشخاص على يد كوماندوس أمريكيين بريف دير الزور

وكالات

اقرأ المزيد في قسم الاخبار