الثلاثاء , يونيو 18 2019
مغامر سوري يرفع صورة الرئيس الأسد على قمة إفرست

مغامر سوري يرفع صورة الرئيس الأسد على قمة إفرست

مغامر سوري يرفع صورة الرئيس الأسد على قمة إفرست

تمكن المغامر السوري سامر عقاد ابن مدينة حلب في تمام الساعة ٢:٣٥ صباحاً بتوقيت دمشق بتاريخ ٢١ أيار ٢٠١٩ من تسلق أعلى قمة في العالم و رفع عليها العلم السوري وصورة الرئيس السوري بشار الأسد حاملاً رسالة سلام الى العالم.

هذا وكان الـ مغامر السوري الشاب سامر عقاد قد بدأ في تمام الساعة الثانية من فجر يوم الجمعة 17 أيار/ مايو, رحلة تسلقه صعوداً باتجاه أعلى قمة في العالم (قمة إفرست) متسلحاً بيده بعلم بلاده سورية، في رسالة سلام ومحبة ونصر مختصرة للعالم أجمع مفادها أن السوري لا يفقد الأمل وأن قدر السوري دائماً هو التميز, ليتمكن من الوصول للقمة بتاريخ 21 أيار/ مايو .

جدير بالذكر أن المغامر عقاد خاض بنجاح عدة تجارب تسلق سابقة, أهداها لبلده سورية وجيشها وشعبها والرئيس السوري بشار الأسد آخرها في نفس تاريخ اليوم من العام الماضي حين رفع علم الجمهورية العربية السورية على جبل(Lobuchi)البالغ ارتفاعه (٦١١٩)متراً وهو أحد سلاسل جبال الهيمالايا.

اقرأ أيضا: من دمشق إلى موسكو .. مغامرة جديدة للرحالة السوري الذي رمى لفرنسا “وسامها” (صور)

ووجه العقاد رسالة شكر للهلال الأحمر العربي السوري, الداعم الرئيسي للمشروع الذي تمكن من انجازه.

شاهد أيضاً

الجيش السوري يستخدم أسلوب حلب في إدلب!

الجيش السوري يستخدم أسلوب حلب في إدلب! لا تزال المعارك مستمرة بين الجيش السوري والمجموعات …