الجمعة , أكتوبر 18 2019
وليد المعلم: الحصار الاقتصادي على سوريا إرهاب

وليد المعلم: الحصار الاقتصادي على سوريا إرهاب

وليد المعلم: الحصار الاقتصادي على سوريا إرهاب

أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم خلال جلسة لمجلس الشعب السوري يوم أمس أن الحصار الاقتصادي على الشعب السوري شكل من أشكال الإرهاب لأنه يطول كل فرد من أبناء شعبنا إضافة إلى الشركات التي تتعامل مع سورية والقطاع الخاص الذي يؤازر الدولة السورية في صمودها،

مشيرًا إلى موقف الدول العربية التي تطفو على بحيرة نفط وتحرم سورية من الحصول على برميل نفط واحد والذي يأتي تنفيذاً لتعليمات أمريكية لا يجرؤون على رفضها.

وشدد المعلم على أن الشعب السوري برهن أنه شعب معجزة في صموده وصبره، وقال إن سورية ستنتصر بقيادة الرئيس بشار الأسد وبسالة قواتنا المسلحة التي تخوض اليوم أشرس المعارك في ريف حماه الشمالي وريف إدلب الجنوبي لتحرير كل شبر من أرضنا من هذا الإرهاب ومن الوجود الأجنبي.

وأضاف أن الغرب يريد لهذه المنطقة الغنية بالنفط والثروات الطبيعية أن تبقى سوقاً استهلاكياً كبيراً للمنتجات الغربية وأن يتسيد كيان الاحتلال الإسرائيلي المنطقة

ومن هنا كان المطلوب غربيًا استمرار الحرب في سورية والحصار الاقتصادي عليها ومنع الدول التي ترغب في المشاركة بإعادة الإعمار من ذلك وأن يستمر وجود القوات الأمريكية في منطقة الجزيرة والدعم لمليشيا “قسد”.

وأكد المعلم أن الحرب لم تنته بعد لكن سورية في وضع أفضل وإن كنا لم نحقق النصر النهائي بعد.

وكالات

اقرأ المزيد في قسم اخبار سريعة