السبت , سبتمبر 21 2019
كثير من الأخطاء الإخراجية في الحلقة الأخيرة

كثير من الأخطاء الإخراجية في الحلقة الأخيرة من ’خمسة ونص‘ فما هي؟

كثير من الأخطاء الإخراجية في الحلقة الأخيرة من ’خمسة ونص‘ فما هي؟

يبدو أنّ المخرج فيليب أسمر لم ينتبه إلى الأخطاء الإخراجية في الحلقة الأخيرة من مسلسل “خمسة ونص” منها ضوء المكابح يعمل في السّيارة أثناء التقاطه لمشاهد تُبيّن سرعة السّيّارة من الخارج، وكيفيّة فقدان بيان السّيطرة عليها، وهذا ينافي تعطّل المكابح في المشهد، وهو ما دعا المشاهدين للانتقاد

ولم يكن ذلك الخطأ الوحيد في المشهد،أيضاً كانت الدكتورة بيان “نادين نجيم” متّجهة من منطقة عين التينة إلى كورنيش المزرعة في بيروت، وهي الجهة المعاكسة تمامًا للجهة التي صوّرتْ فيها بداية المشهد.

هذه الأخطاء حصلتْ بالإضافة إلى تعليق المشاهدين على مشهد قبر الدكتورة، إذْ كتب على شاهد قبرها تاريخ 6 حزيران/ يونيو 2019، في حين أنّ الحلقة عُرضت في 4 حزيران 2019، بينما كان هاتف حبيبها، الذي أظهرته الكاميرا قبل دقائق من الحادث. يشير إلى تاريخ 6 نيسان/إبريل 2019.

يذكر أن العمل من تأليف: إيمان السعيد وإخراج: فيليب أسمر وبطولة:قصي خولي،معتصم النهار، نادين نسيب نجيم وغيرهم…

اقرأ أيضا: “خمسة ونص” في قفص الاتهام.. هل هو منسوخ من مسلسل أجنبيّ؟