السبت , أغسطس 24 2019
اتفاق وقف شامل لإطلاق النار في إدلب برعاية روسيا وتركيا

اتفاق وقف شامل لإطلاق النار في إدلب برعاية روسيا وتركيا

اتفاق وقف شامل لإطلاق النار في إدلب برعاية روسيا وتركيا

أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا التوصل برعاية روسيا وتركيا إلى اتفاق وقف شامل لإطلاق النار في منطقة إدلب لخفض التصعيد.

وجاء هذا الإعلان على لسان رئيس المركز الروسي للمصالحة، اللواء فكتور كوبتشيشين، اليوم الأربعاء: “بمبادرة من الجانب الروسي وتحت رعاية روسيا وتركيا، تم التوصل إلى اتفاق ينص على الوقف التام لإطلاق النار في كامل أراضي منطقة إدلب لخفض التصعيد، اعتبارا من منتصف ليلة الـ12 من يونيو 2019”.

وأضاف كوبتشيشين: “نتيجة لذلك، سجلنا انخفاضا كبيرا في عدد الهجمات من جانب الجماعات المسلحة غير الشرعية” في المنطقة، حيث رصد المركز وقوع حالتي قصف فقط منذ دخول الاتفاق حيز التنفيذ، واستهدفتا مدينتي محردة وسوران بمحافظة حماة.

وأكد أن القوات الحكومية السورية التزمت في الفترة المذكورة ببنود الاتفاق ولم تطلق النار ردا على قصف المسلحين محردة وسوران.

وللمقارنة، سجل المركز، في الـ11 من يونيو، أي عشية سريان الاتفاق، 12 حالة قصف من قبل الجماعات المسلحة الناشطة في منطقة إدلب، طالت مدنا وبلدات في محافظتي اللاذقية وحلب وريفها.

وأشار كوبتشيشين إلى استمرار العمل الرامي إلى حل النزاع السوري بسبل غير عسكرية وتقديم المساعدة الشاملة للمواطنين السوريين في استعادة الحياة السلمية في البلد.

كما نشر عمر رحمون، وهو وسيط لاتفاقيات مصالحات في سوريا، تغريدة عبر “تويتر” اليوم، الأربعاء 12 من حزيران، قال فيها، “هدنة تمتد لثلاثة ايام بريف حماة الشمالي”.

المصدر: RT