السبت , سبتمبر 21 2019

السفينة “المنحوسة”..بعد أيام قليلة من ترميمها تصطدم وتغرق في المياه

السفينة “المنحوسة”..بعد أيام قليلة من ترميمها تصطدم وتغرق في المياه

تحطمت سفينة إبحار تاريخية بعد أيام معدودة من إعادة ترميمها، ضمن مشروع تجديد واسع النطاق.

واصطدمت السفينة التي تتخذ اسم “Elbe No. 5″، البالغ طولها 121 قدماً، بسفينة شحن يبلغ ارتفاعها 466 قدماً، وهي ترفع علم قبرص، على نهر إلبه بالقرب من هامبورغ بألمانيا السبت، وفقًا لما ذكره ويلفريد سبريكلز، مسؤول إدارة الإطفاء.

وأصيب إثر هذا التصادم 8 ركاب على متن سفينة “إلبه رقم 5” بحسب ما صرح سبريكلز لـCNN، ونُقل هؤلاء إلى مستشفيات محلية مختلفة، مضيفاً أن خدمات الطوارئ أمنت السفينة بسبب مخاوف من تسرب النفط، لافتاً إلى أن شركة الإنقاذ ستحقق في إمكانية استعادة الحطام.

وتواجد 43 شخصاً على متن السفينة في ذلك الوقت، بينهم 14 من أفراد الطاقم، وفقاً لبيان صادر عن شرطة هامبورغ.

وقالت الشرطة ان سبب الحادث لم يعرف بعد، لكن التحقيق مازال مستمراً.

وأصدرت مؤسسة هامبورغ البحرية، التي تملك السفينة، بياناً عن الحادث.

وأوضح البيان: “نشعر بالأسى الشديد بسبب حادث التصادم. نفكر بالركاب وأعضاء طاقم السفينة الذين أصيبوا”.

وبُنيت السفينة في عام 1883، مما يجعلها أقدم سفينة مصنوعة من الخشب.

وبعد عقود من استخدامها كزورق تجريبي لتوجيه السفن الكبيرة إلى ميناء هامبورغ، بيعت السفينة “إلبه رقم 5” إلى الصحفي الأمريكي وارويك تومكينز، الذي استخدمها كقارب منزلي.

وفي عام 2002، اشترتها مؤسسة هامبورغ البحرية، وأعادتها إلى مسقط رأسها لتُستخدم كقارب للسياح.

وبعد أكثر من أسبوع، حطّم التصادم السفينة التاريخية.

وقال فولفجانج بنتز، الذي شارك في عملية الترميم، للمحطة الإذاعة الألمانية “NDR”، إنه شاهد الحطام بعد الحادث، مضيفاً: “لم أستطع النوم طوال الليل”.

ومع ذلك، يعتقد بنتز أن السفينة “إلبه رقم 5″، يمكن أن تبحر من جديد.
سي ان ان