السبت , سبتمبر 21 2019
مصالحة بين سيرين عبد النور

مصالحة بين سيرين عبد النور ونادين نجيم برعاية ماغي أبو غصن.. فيديو

مصالحة بين سيرين عبد النور ونادين نجيم برعاية ماغي أبو غصن

نجحت الفنانة اللبنانية ماغي أبو غصن في إتمام المصالحة بين كل من الفنانتين سيرين عبدالنور ونادين نجيم، بعد خلافات طويلة بينهما.

وذلك من خلال توجيهها دعوة للعشاء في أحد المطاعم لأهم نجمات لبنان، والتي كان من بينهما سيرين ونجيم، وبالفعل تم الصلح بينهما، وسادت حالة من السعادة والمرح على الأجواء المحيطة بينهما.

ونشرت الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور، مقطع فيديو لهذه الجلسة التي جمعت بين أهم نجمات اللبنان، واللاتي وجهن الشكر للفنانة ماغي أبو غصن صاحبة هذه الدعوة.

وأعربت نادين عن سعادتها البالغة بهذا الصلح، من خلال نشرها لمجموعة من صور هذا العشاء، معلقة :“نحن مع بعض أقوى“.

وكان من بين النجمات التي حضرن جلسة الصلح التي تمت بين سيرين ونادين، هن: الفنانة نادين الراسي وورد الخال وداليدا خليل وستيفاني صليبا وكارين رزق الله وجيسي عبده.

وكانت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور قد تطرّقت خلال لقائها مع الإعلامي علي العلياني عبر شاشة «إم بي سي»، الذي سبق له أن استقبل نادين، التي وجّهت أصابع الاتهام لسيرين بوقوفها وراء جمهورها لمهاجمتها، مشيرة إلى أنها استغربت اتهام نادين بالإيعاز إلى جمهورها بالهجوم عليها.

وأكدّت أنها بكت حينما صرّحت به نادين. وقالت: ”تفاجأت، دمّعت! أنا أحبّ نادين وأحترمها وهي من أكثر الأشخاص التي أدعمها على مواقع التواصل الاجتماعي“.

وأعلنت أنّ نادين ”كانت صديقتي وأنا أول شخص قلت عنها إنها زميلتي وأفتخر بها، لا بل هنأتها بعد فوزها بـ«الموريكس دور»، وقلت لها إنني أنتظرها بالمسلسل“.

وأكدّت سيرين أنّ أكثر أمر فاجأها هو مقطع الفيديو، الذي نشرته نادين والذي اتهّمتها فيه اتهاماً مباشرا وصريحاً أمام الرأي العام العربي، في الوقت الذي كانت تعتبرها صديقتها، التي تحبّها وتعتّز بها، وختمت آسفة ”كنت أوّد من نادين لو أنها أمسكت التليفون واتّصلت لأنه بذلك كنا متفقين“ .

 

View this post on Instagram

 

صنع في لبنان ❤️ #صنع_في_لبنان

A post shared by سيرين عبد النور (@cyrineanour) on