الأحد , ديسمبر 15 2019
حي القيمرية الدمشقي.. ما سبب التسمية؟

حي القيمرية الدمشقي.. ما سبب التسمية؟

حي القيمرية الدمشقي.. ما سبب التسمية؟

حي القيمرية ، هو من أكبر أحياء “دمشق القديمة”، ومازال محافظاً على طرازه العمراني العريق الذي يعود إلى آلاف السنين ويمتلك قيمة أثرية وثقافية،

ذلك الحي الذي تحوّل إلى أحد المقاصد الرئيسية للسياح، ولمن يريد الاستمتاع بسحر “دمشق” القديمة، والاسترخاء في رحاب بيوتها المشرعة أمام الزوار على مدار اليوم.

سُمي الحي والسوق فيه بالقيمرية نسبة إلى المدرسة القيمرية الكبرى التي بناها الأمير ناصر الدين الحسين بن عبد العزيز بن أبي الفوراس الكردي سنة (650هـ /1252م) في أواخر العهد الأيوبي، وكان السوق يُدعى قبل بناء المدرسة بسوق الحريمين وبقي يذكر بهذا الاسم في فترات لاحقة، حتى شاع اسم سوق القيمرية في العهد العثماني .

حي القيمرية الدمشقي.. ما سبب التسمية؟

يحده من الشرق حي “باب توما”، ومن الغرب الجامع “الأموي” ،أما من الشمال فتحده حارة “الجورة”، ومن الجنوب شارع “مدحت باشا” ، وليس لحي “القيمرية” أي إطلالة على سور المدينة القديمة فهو بالنسبة لها بمثابة القلب من الجسد.

اقرأ أيضا: اليونسكو توافق على دراسة رفع (دمشق القديمة) من قائمة التراث المهدد بالخطر