الأربعاء , ديسمبر 11 2019
النيران تقضي على أكثر من ثلاثة آلاف دونم في سهل الزبداني

النيران تقضي على أكثر من ثلاثة آلاف دونم في سهل الزبداني

النيران تقضي على أكثر من ثلاثة آلاف دونم في سهل الزبداني

اندلع حريق واسع في سهل الزبداني وجبالها بريف دمشق ما أدى إلى أضرار كبيرة في المحاصيل الزراعية والأشجار المثمرة وقضى على أكثر من ثلاثة آلاف دونم.

وذكر مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق لـ سانا أن عناصر وحدة إطفاء الزبداني ومركز إطفاء ريف دمشق بمساعدة الأهالي قضوا ساعات طويلة في إخماد حريق كبير اندلع في الأراضي الزراعية والأشجار المثمرة لافتا إلى أن التحقيقات جارية لمعرفة أسباب الحريق.

وأشار رئيس دائرة زراعة الزبداني المهندس أحمد الزاقوت أن عملية إخماد الحريق استغرقت أكثر من ثماني ساعات حيث امتد على مساحة 3 آلاف دونم في سهل الزبداني وجبالها.

وأكد الزاقوت أن الحريق التهم محاصيل زراعية ضمن السهل من القمح والشعير وأشجارا مثمرة من التفاح واللوزيات بمساحة 1500 دونم وامتد باتجاه الجبل بأراض حراجية بمساحة 1500 دونم حيث ما زالت عملية إخماد الحريق في الجبل مستمرة.

اقرأ أيضا: من “كشكول” إلى “أبو رمانة” يختلف الكرز .. والزمن.. ودمشق

ولفت الزاقوت إلى أن دائرة زراعة الزبداني كانت وزعت خلال خطتها العام الماضي آلاف أشجار الإجاص والتفاح على الفلاحين لترميم المفقود من الأشجار بسبب ما تعرض له السهل من أضرار أثناء وجود الإرهابيين قبل تحريره من الجيش العربي السوري.

يُذكر أن منطقة الزبداني شهدت في الأعوام الماضية عمليات عسكرية بسبب تواجد المجموعات الإرهابية فيها، وأدت الحرب فيها إلى أضرار كبيرة في الأراضي الزراعية.