الأربعاء , أغسطس 21 2019
100 ألف برميل نفط مسروق يومياً في سورية

100 ألف برميل نفط مسروق يومياً في سورية

100 ألف برميل نفط مسروق يومياً في سورية

أوضح مصدر في وزارة النفط فيما يتعلق باستجرار مخلفات النفط المسروق من قسد لتكريره محليا أنّ هناك قرار متخذ باستدراج عروض من الشركات التي أبدت استعدادها لاستجرار المادة .

وما يجري الحديث عنه عن حيال الموضوع غير دقيق بالمطلق فالامر واضح الشركة التي تقدم العرض الأفضل ستحصل على العقد .

المصدر أشار الى أنّ الشركة التي قالت أنها قدمت عروض لاستجرار بقايا النفط وقالت أنّ كمياتها تقدر بخمسة ملايين طن كانت متناقضة في أرقامها فأولا قدمت 8 دولار للطن الواحد ثم رفعته فجأة إلى 30 دولار ومع وجود عروض من شركات أخرى قدمت أسعار أفضل.

ما استوجب طلب القيام باستدراج عروض والشركة التي تقدم العرض الأفضل ستقوم باستجرار الكميات التي تم الحديث عنها لصالح معامل خاصة تقوم بتكريرها مع الإشارة إلى أن معلوماتنا تفيد بأنه لا توجد مصاف لتكرير مخلفات النفط في سورية .

هذا وتقوم قسد بسرقة 100 ألف برميل يوميا من الحقول الرئيسية الواقعة شرق الفرات وكانت تقارير صحفية كشفت عن تعاونها مع إسرائيل في موضوع سرقة النفط .

قسد تصدر النفط السوري بشكل رئيسي الى تركيا وكردستان العراق .

هذا وما زالت سورية تعاني في موضوع تأمين المشتقات النطية في ظل وقوع الحقول الرئيسية تحت سيطيرة ميليشا قسد مدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية و من الحصار المطبق الذي يعرقل توارد النواقل الى الموانئ السورية هذا عدا عن الضغط المالي الكبير على خزينة الدولة حيث دفعت الحكومة في الثمانية الأشهر الماضة ما يزيد عن 800 مليون دولار ثمن مشتقات نفطية .

اقرا ايضا: إعلان هام من الأمن العام اللبناني لـ” السوريين”

وتؤمن سورية 80 % من احتياجاتها من النفط عبر الاستيراد والباقي تؤمنه محليا .

وتوقعت مصادر في النفط أنّ نتائج عمل الجانب الروسي في سورية ستبدأ بالظهور قريبا خاصة في المنطقة الوسطى .

سرياستيبس