الأربعاء , ديسمبر 11 2019
ألمانيا: القبض على سوري يشتبه في انتمائه لجماعة إرهابية

ألمانيا: القبض على سوري يشتبه في انتمائه لجماعة إرهابية

ألمانيا: القبض على سوري يشتبه في انتمائه لجماعة إرهابية

يقول الادعاء العام الألماني إن الشخص المقبوض عليه كان يقاتل في سوريا لصالح “جماعة إرهابية” قبل مجيئه إلى ألمانيا عام 2015. وحسب الادعاء العام فإنه سوري يبلغ من العمر 32 عاماً وكان يقاتل في صفوف جماعة “لواء العزة لله”.

أعلن الادعاء العام الاتحادي بألمانيا اليوم الاثنين (15 تموز/ يوليو 2019) أنه أمر بالقبض على مواطن سوري في ولاية سكسونيا السفلى الألمانية يشتبه أنه كان يقاتل لصالح “جماعة إرهابية” في سوريا قبل مجيئه إلى ألمانيا.

وأوضح الادعاء اليوم في مقره بمدينة كارلسروه إنه تم إلقاء القبض على السوري (32 عاماً) في مقاطعة شتاده بالولاية. وبحسب بيانات الادعاء، يتعلق الأمر بجماعة “لواء العزة لله” المصنفة على أنها جماعة إرهابية وبالمجموعة التي انبثقت عنها وكانت تعرف بجماعة “كتيبة شهداء الأحواز”.

اقرأ المزيد في قسم اخبار سريعة

وحسب توصيف الادعاء العام كان هدف هذه المجموعة المسلحة إسقاط حكومة الرئيس السوري بشار الأسد وتأسيس دولة وفقاً للشريعة الإسلامية. وتعاونت هذه المجموعة أيضا مع “جبهة النصرة” سابقاً (“هيئة تحرير الشام” حالياً) من أجل تحقيق ذلك. ويواجه الرجل اتهامات بالمشاركة في معارك عام 2013 .

ووصل هذا الرجل إلى ألمانيا عام 2015. لم يتم الإعلان عن الطريقة التي جاء بها وعن سبب مجيئه.

وبحسب الادعاء العام الاتحادي بألمانيا، من المقرر عرض الرجل على قاضي التحقيقات بالمحكمة الاتحادية العليا غدا الثلاثاء، والتي من شأنها إصدار أمر اعتقال بحقه والبت فيما إذا كان سيتم نقله إلى حبس احتياطي أم لا.

DW