الإثنين , أغسطس 19 2019
طبول الحرب تقرع.. السعودية توافق على نشر قوات أمريكية على أراضيها

طبول الحرب تقرع.. السعودية توافق على نشر قوات أمريكية على أراضيها

طبول الحرب تقرع.. السعودية توافق على نشر قوات أمريكية على أراضيها

أعلنت وكالة الأنباء السعودية موافقة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز على استضافة قوات أمريكية في المملكة. البنتاغون علق على الخطوة بانها تهدف إلى ضمان “رادع إضافي” في مواجهة التهديدات.

ذكرت وكالة الأنباء السعودية ليلة السبت (20 تموز/ يوليو 2019) أن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وافق على استضافة قوات أمريكية في المملكة لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة. ما يعني نشر قوات أمريكية على الأراضي السعودية.

من جانبها، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الخطوة في بيان، وقالت إنها سترسل قوات وموارد إلى السعودية لتقديم “رادع إضافي” في مواجهة التهديدات. تأتي الخطوة وسط تصاعد التوترات بين واشنطن وطهران في الخليج من الانتشار العسكري الأميركي إلى هجمات على ناقلات نفط وإسقاط طائرات مسيرة،

حيث يتصاعد في الخليج التوتر الذي أججه انسحاب الولايات المتحدة في أيار/ مايو 2018 من الاتفاق النووي الموقع في 2015 وفرض عقوبات أميركية مجددا على طهران.

اقرا المزيد في قسم اخبار سريعة

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول بوزارة الدفاع قوله إن القرار يهدف إلى “رفع مستوى العمل المشترك في الدفاع عن أمن المنطقة واستقرارها وضمان السلم فيها”.

وقال مسؤول أمريكي طلب عدم نشر اسمه إن العملية ستشمل إرسال نحو 500 فرد من الجيش الأمريكي إلى السعودية وإنها تأتي في إطار زيادة عديد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط التي أعلنها البنتاغون الشهر الماضي.

يشار إلى أن البنتاغون قد أعلن في حزيران/ يونيو المنصرم أنه سيرسل ألف جندي إلى الشرق الأوسط دون أن يذكر إلى أين على وجه التحديد.