الأربعاء , يناير 19 2022

هيئة الأركان الروسية: استشهاد 110 جنود سوريين خلال 4 أشهر

هيئة الأركان الروسية: استشهاد 110 جنود سوريين خلال 4 أشهر

أعلنت هيئة الأركان الروسية، اليوم الاثنين، أن هجمات المسلحين من منطقة إدلب أدت إلى استشهاد 110 جنود سوريين و65 مدنيا خلال 4 أشهر.

ولفت رودسكوي إلى أن المسلحين قاموا بمحاولات جديدة لإطلاق الصواريخ على الأهداف الروسية من أراضي منطقة خفض التصعيد في إدلب يومي 17 و 21 تموز/يوليو الجاري. وصدت وسائل الدفاع الجوي للقاعدة الجوية الروسية هذه الهجمات.

كما ذكر رودسكوي أن نحو 300 مسلح هاجموا مواقع الجيش السوري منطقة بلدتي “كفر هود” و”جلامة” وصد الجيش السوري هذه الهجات.

اقرأ المزيد في قسم الاخبار

وقال بهذا الخصوص: “بالأمس، في الساعة 5.40 و 6.10 ، شن الإرهابيون هجومين كثيفين على مواقع الجيش السوري في منطقتي كفر هود وجلامة. في كل اتجاه من هذين الاتجاهين ، عملت فصائل تضم ما يصل إلى 300 مسلح بدعم ما يصل إلى 5 دبابات وما يقارب 10 عربات مدرعة وما يصل إلى 20 سيارة بيك آب. وقد تم صد هذه الهجمات من قبل القوات الحكومية السورية بدعم من طيران قوة الفضاء الروسية.

إقرأ أيضاً :  الأولى من نوعها.. حادثة مؤلمة تهز محافظة القنيطرة

وخلص رئيس إدارة العمليات العامة إلى القول إن “هجمات المسلحين من منطقة إدلب أدت إلى استشهاد 110 جنود سوريين و65 مدنيا خلال 4 أشهر”.

ويذكر أيضاً أن 240 عسكرياً سورياً و100 مدني أصيبوا بجروح متفاوتة في تلك الفترة.

وتؤكد دمشق على أن أولوية القيادة السورية هي تحرير محافظة إدلب من التنظيمات الإرهاب.

ولا يزال الإرهابيون الذين ينتهكون انتهاك نظام وقف إطلاق النار ويزعزعون استقرار الوضع في المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب، يقصفون بانتظام القرى والبلدات في شمال محافظة حماة وفي جبال اللاذقية بقذائف الهاون. كما تحاول المجموعات الإرهابية مهاجمة موقع الجيش السوري .

المصدر: سبوتنيك