الأربعاء , أكتوبر 27 2021

الرئيس الأسد يوجه كلمة إلى الجيش السوري في عيدهم

الرئيس الأسد يوجه كلمة إلى الجيش السوري في عيدهم

أكد السيد الرئيس الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة أن الجيش العربي السوري لم يدخر الغالي والنفيس في سبيل الدفاع عن الوطن وأبنائه وسطر أروع صور البطولة والفداء في حربه على الإرهاب وفي تصديه للعدوان.

وقال الرئيس الأسد في كلمة وجهها إلى القوات المسلحة عبر مجلة “جيش الشعب” بمناسبة الذكرى الـ 74 لتأسيس الجيش العربي السوري: يا رجال الكرامة والسيادة والشرف.. كل عام وأنتم بخير.. أحييكم أيها الأبطال وأتوجه إليكم اليوم بالتهنئة القلبية بمناسبة الذكرى الرابعة والسبعين لتأسيس جيشنا الباسل وأبارك لكم ضباطاً وصف ضباط وجنوداً ميامين في هذا اليوم المجيد عيدكم الأغر وأبثكم محبة وتقدير أبناء شعبنا الأبي الذي بادلكم الحب والثقة والتضحية والعطاء لأنكم صناع مجده وانتصاراته وحماة أرضه وسيادته.

وخاطب الرئيس الأسد رجال الجيش العربي السوري الأبطال بالقول: يا أبناء قواتنا المسلحة البواسل بكم نعتز ونفتخر وعلى جباهكم الشماء تعقد رايات النصر يا من عاهدتم فصدقتم وعندما ناداكم الوطن والواجب لبيتم وأثبتم أنكم بحق حماة الأرض والعرض.. فعلى مدى أكثر من ثماني سنوات من هذه الحرب المفروضة على سورية لم تدخروا الغالي والنفيس في سبيل الدفاع عن الوطن وأبنائه وسطرتم أروع صور البطولة والفداء في حربكم على الإرهاب وفي تصديكم للعدوان فكنتم أباة أحراراً ورجالاً ميامين في صون الأمانة وأداء الرسالة وتحمل المسؤولية.

إقرأ أيضاً :  القصة الكاملة لاختفاء حافلة مصرية من أعلى كوبري

وتابع الرئيس الأسد.. شهدت لكم ميادين الرجولة وساحات الشرف واعترف العدو قبل الصديق بصلابتكم وثباتكم ورباطة جأشكم وهذا كله نابع من إيمانكم الراسخ بالله والوطن وبعدالة القضية التي من أجلها تدافعون.. قضية الشعب المعتز بانتمائه لوطنه والمستعد للتضحية في سبيل صون عزته واستقلالية قراره فهنيئا لشعب أنتم حماته وهنيئا لجيش أنتم رجاله وطوبى لوطن أنتم حصنه وعدته وقلعته الصامدة التي تتحطم على بواباتها أطماع المعتدين.

اقرأ أيضا: هكذا أحبطت وحدات الجيش هجوماً لداعش في البادية

وختم الرئيس الأسد كلمته بالقول: أهنئكم مرة ثانية في عيدكم وأنتم تتابعون أداء واجباتكم المقدسة وأقول لكم.. ثقتنا بكم مطلقة وأنتم أهل الثقة وحملة الرسالة المؤتمنون على حاضر الوطن ومستقبله فإليكم ترنو الأبصار وتهفو قلوب ملايين السوريين المتطلعين إلى غد قريب مشرق.. الرحمة والخلود لأرواح شهدائنا الأبرار والشفاء للجرحى والنصر للوطن.. وكل عام وأنتم بخير.